skierka2_SAM PANTHAKYAFP via Getty Images_solar farm india SAM PANTHAKYAFP via Getty Images

اتخاذ خطوات بسيطة لمحاربة تغير المناخ

سان فرانسيسكو / واشنطن – أضحى مصطلح "غير مسبوق" لوصف موجات الجفاف أو حرائق الغابات أو الأعاصير أو الفيضانات أو غيرها من الأحداث الجوية المتطرفة قديمًا إلى حد ما. وفي شهر أغسطس / آب الماضي، عندما أصدرت الهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ تقريرها الأخير حول الحقائق المؤلمة التي نواجهها، كانت موجات الجفاف التي تفاقمت بفعل الاحترار العالمي مُحتدمة منذ سنوات في معظم بلدان جنوب إفريقيا.

يبدو أن قادة العالم مُستعدون أخيرًا لاتخاذ إجراءات فعلية، ولكن هناك مجموعة رئيسية لا تحضر غالبًا الاجتماعات المناخية الرئيسية مثل مؤتمر الأمم المتحدة لتغير المناخ (كوب 26) الذي انعقد مؤخرًا في غلاسكو: الشركات الصغيرة المحلية المهتمة بقضايا المناخ والتي تُحدث بالفعل أثرًا وفرقًا في مجتمعاتها. تُعد الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم التي تعمل على التكيف مع التغيرات المناخية والتخفيف من حدتها شريكًا بالغ الأهمية ولا يُستهان به في الكفاح من أجل الحد من الانبعاثات.

على الرغم من وجود المزيد من الخيارات لتمويل مبادرات المناخ، لا يزال دور الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم في التنمية المستدامة مُهملاً. تُواجه أكثر من 200 مليون شركة صغيرة ومتوسطة الحجم من جميع الأنواع في البلدان النامية نفس التحدي، إذ لا يمكنها الحصول على التمويل الذي تحتاج إليه لتحقيق النمو، والتي من المتوقع أن تواجه فجوة تمويل سنوية تقدر بنحو 5.2 تريليون دولار. يُركز المستثمرون الدوليون على استثمار الأموال من خلال عقد صفقات أكبر، بينما يتم الاحتفاظ برأس المال المحلي على الهامش بسبب متطلبات الضمانات المرتفعة وصعوبة إدارة أسعار الفائدة بالنسبة للشركات في المراحل المُبكرة.

To continue reading, register now.

As a registered user, you can enjoy more PS content every month – for free.

Register

or

Subscribe now for unlimited access to everything PS has to offer.

https://prosyn.org/zLNFNX2ar