Matthew Horwood/Getty Images

نقطة التحول القادمه في معركة المناخ

باريس- ستعقد في الشهر القادم في مدينة سان فرانسيسكو القمه العالميه للعمل المناخي وهي واحده من اضخم التجمعات الدوليه المتعلقه بالتغير المناخي . ان هذه الفعاليه والتي سيكون شعارها " دعونا نأخذ الطموح للمستوى التالي " تهدف الى ان تكون بمثابة انطلاقه لبذل المزيد من الجهود لتمكين العالم من تحقيق الاهداف التي حددتها اتفاقية باريس للمناخ لسنة 2015. ان هذه الفعاليه هي بمثابة فرصه ذهبية لاحراز تقدم فيما يتعلق بالجهود لمكافحة الاحتباس الحراري ولكن لا يمكن اغتنام هذه الفرصه الا بمشاركة جميع الأطراف التي لديها مصلحه في هذا الخصوص .

لقد وافق المجتمع الدولي بموجب اتفاقية باريس للمناخ على الحد من ارتفاع معدل درجات الحراره العالميه لتقتصر على 2 درجه مئويه فقط – وفي الوضع المثالي 1،5 درجه مئويه فقط- فوق مستويات ما قبل الصناعه ومن اجل تحقيق هذه الغايه ، تم تكليف الحكومات بتطوير خططها الخاصة بها للعمل المناخي " المساهمات التي يتم تحديدها على مستوى الحكومات ".

لكن الحكومات لا تستطيع عمل ذلك لوحدها فالجميع – بما في ذلك على جميع المستويات الحكومية وقادة قطاع الاعمال والمستثمرين والمجتمع المدني – يتوجب عليهم المساهمه وهذا يتطلب شكل جديد من  التعدديه الشامله بحيث نستطيع كذلك تطبيقه من اجل تحقيق اهداف التنميه المستدامه والتي تكمل التزامات اتفاقية باريس.

We hope you're enjoying Project Syndicate.

To continue reading, subscribe now.

Subscribe

Get unlimited access to PS premium content, including in-depth commentaries, book reviews, exclusive interviews, On Point, the Big Picture, the PS Archive, and our annual year-ahead magazine.

http://prosyn.org/rYrfH7W/ar;

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.