تراجع الإبداع العسكري الأميركي

نيويورك ــ إن الولايات المتحدة معرضة لخطر فقدان قدرتها العسكرية المتفوقة. الواقع أن القوات المسلحة الأميركية ربما لا تزال هي الأكثر تقدماً في العالم؛ فالولايات المتحدة تنفق على مشاريع البحث والتطوير العسكرية أكثر من ضعف ما تنفقه قوى كبرى مثل فرنسا وروسيا، وأكثر من تسعة أمثال ما تنفقه الصين وألمانيا. ولكن استمرار زعامة أميركا التكنولوجية لم يعد مؤكداً على الإطلاق.

منذ عام 2005، خفضت وزارة الدفاع الأميركية الإنفاق على البحث والتطوير بنسبة 22%. وفي عام 2013، وكجزء من صفقة لتفادي المواجهة بشأن سقف الديون، أمر الكونجرس الأميركي بتخفيضات تلقائية في الإنفاق بلغت نحو 1.2 تريليون دولار. والواقع أن هذه الخطوة، التي تتطلب خفض الإنفاق على العديد من البرامج، بما في ذلك العديد من المبادرات البحثية الدفاعية، وُصِفَت من قِبَل إدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما بأنها "شديدة الإضرار بالأمن القومي". وإذا استمر تآكل الإبداع الدفاعي في الولايات المتحدة، فلن تعاني القدرات الدفاعية الأميركية وحدها؛ بل إن البلاد بالكامل سوف تتعرض لخطر انحسار إبداعها التجاري وقدرتها التنافسية.

إن قيود الميزانية تفرض بعض أعظم التحديات على الجهود التي تبذلها المؤسسة العسكرية الأميركية للحفاظ على تفوقها التكنولوجي. وكان الجيش ووكالة الدفاع الصاروخي الأكثر تضررا، مع انخفاض الإنفاق على البحث والتطوير إلى النصف تقريباً منذ عام 2005. كما انخفضت ميزانية البحث في سلاح البحرية بنحو 20%، واضطرت هيئة المشاريع البحثية الدفاعية المتطورة ــ وهي المنظمة المكلفة بالحفاظ على سبق المؤسسة العسكرية للمنحنى التكنولوجي ــ إلى خفض الإنفاق على البحث والتطوير بنسبة 18%. وحتى القوات الجوية، حيث كان الإنفاق على البحوث يتمتع تقليدياً بالأولوية في الكونجرس، اضطرت إلى خفض ميزانيتها بنحو 4%.

To continue reading, please log in or enter your email address.

Registration is quick and easy and requires only your email address. If you already have an account with us, please log in. Or subscribe now for unlimited access.

required

Log in

http://prosyn.org/XC960Kg/ar;
  1. An employee works at a chemical fiber weaving company VCG/Getty Images

    China in the Lead?

    For four decades, China has achieved unprecedented economic growth under a centralized, authoritarian political system, far outpacing growth in the Western liberal democracies. So, is Chinese President Xi Jinping right to double down on authoritarianism, and is the “China model” truly a viable rival to Western-style democratic capitalism?

  2. The assembly line at Ford Bill Pugliano/Getty Images

    Whither the Multilateral Trading System?

    The global economy today is dominated by three major players – China, the EU, and the US – with roughly equal trading volumes and limited incentive to fight for the rules-based global trading system. With cooperation unlikely, the world should prepare itself for the erosion of the World Trade Organization.

  3. Donald Trump Saul Loeb/Getty Images

    The Globalization of Our Discontent

    Globalization, which was supposed to benefit developed and developing countries alike, is now reviled almost everywhere, as the political backlash in Europe and the US has shown. The challenge is to minimize the risk that the backlash will intensify, and that starts by understanding – and avoiding – past mistakes.

  4. A general view of the Corn Market in the City of Manchester Christopher Furlong/Getty Images

    A Better British Story

    Despite all of the doom and gloom over the United Kingdom's impending withdrawal from the European Union, key manufacturing indicators are at their highest levels in four years, and the mood for investment may be improving. While parts of the UK are certainly weakening economically, others may finally be overcoming longstanding challenges.

  5. UK supermarket Waring Abbott/Getty Images

    The UK’s Multilateral Trade Future

    With Brexit looming, the UK has no choice but to redesign its future trading relationships. As a major producer of sophisticated components, its long-term trade strategy should focus on gaining deep and unfettered access to integrated cross-border supply chains – and that means adopting a multilateral approach.

  6. The Year Ahead 2018

    The world’s leading thinkers and policymakers examine what’s come apart in the past year, and anticipate what will define the year ahead.

    Order now