Mark Wilson/Getty Images

هزيمة محتكري الرعاية الصحية في أميركا

بيركلي - بعد قانون الرعاية الصحية المتاح في الولايات المتحدة (ACA)، وتوقيع الرئيس باراك أوباما سنة 2010 على إصلاح نظام الرعاية الصحية، هناك حاجة ماسة إلى قوانين فعالة لمكافحة الاٍحتكار في أسواق التأمين الصحي. على الرغم من الأخبار الجيدة في الآونة الأخيرة، لا تزال هناك احتمالات كثيرة لتعرض المستهلكين للأذى.

وكما أشار أستاذ الاٍقتصاد في بيركلي هارون اٍدلن، إن امتناع المستهلك هو بمثابة المنافس الأساسي. لا يمكن للشركات توفير أو تدبير حل للمستهلكين الذين يقولون: "أنا لن أشتري هذا". لكن تطالب هيئة مكافحة الفساد الأفراد بشراء التأمين الصحي، وبالتالي تخلق طلب متزايد لفائدة المحتكرين المحتملين. في ظل هذه الظروف، يمكن أن ترتفع الأرباح – واستغلال المستهلك - من خلال التواطؤ.

اٍذن ليس من المستغرب أنه في عام 2015 بدأت أكبر الشركات الأمريكية الخاصة في قطاع التأمين الصحي - أنثيم، سينيا، إيتنا، وهيومانا - البحث عن إمكانية للدمج. فإذا كان باٍمكانها نقص عدد شركات التأمين الوطنية من 5 اٍلى 3، يمكنها بعد ذلك زيادة قوتها في السوق والحصول على مزيد من الأرباح من المستهلكين.

To continue reading, please log in or enter your email address.

To continue reading, please log in or register now. After entering your email, you'll have access to two free articles every month. For unlimited access to Project Syndicate, subscribe now.

required

By proceeding, you are agreeing to our Terms and Conditions.

Log in

http://prosyn.org/KdJQyOc/ar;

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.