coastal erosion Bruce Siceloff/ZumaPress

المناخ المتغير بشأن تغير المناخ

أوسلو ــ في أوائل تسعينيات القرن العشرين، عندما كنت رئيس وزراء النرويج، وجدت نفسي ذات يوم أخوض في جدال بشأن التنمية المستدامة مع أحد زعماء المعارضة والذي أصر على أخبره عن الأولوية الوحيدة الأكثر أهمية في هذا المجال. فأجبته وأنا أشعر بالإحباط أن الإجابة على ما يسأل عنه مستحيلة. وأنهيت حديثنا بأن شرحت له لماذا: "لأن كل شيء مرتبط بكل شيء".

ومن حسن الحظ أن مثل هذا التفكير أوسع انتشاراً اليوم مما كان عليه الأمر آنذاك، ويرجع الفضل في ذلك جزئياً إلى نهج التنمية البشرية، والذي يؤكد على تعقيد الطبيعة ويدرك أن الحلول ذات البُعد الأحادي غير قادرة على معالجة المشاكل المتعدد الأبعاد كتلك التي نواجهها حاليا. والواقع أن تحديات اليوم نادراً ما تكون ببساطة بيئية أو اجتماعية أو اقتصادية، ولا تقع حلول هذه التحديات ضمن مجال اختصاص وزارة حكومية واحدة. وفي غياب تحليل التأثير على نطاق واسع ومتعدد التخصصات، فإن مثل هذا التفكير الضيق من شأنه أن يقودنا إلى مشاكل جديدة.

ويصدق هذا بشكل خاص عندما يتعلق الأمر بتغير المناخ. ومن حسن الحظ أن قدراً متنامياً من الإدراك بأن ارتفاع درجات الحرارة العالمية ليس مجرد مشكلة بيئية يعطينا سبباً للأمل في أن زعماء العالم أصبحوا أخيراً على استعداد لمعالجة المشكلة بطريقة فعّالة.

To continue reading, please log in or enter your email address.

To continue reading, please log in or register now. After entering your email, you'll have access to two free articles every month. For unlimited access to Project Syndicate, subscribe now.

required

By proceeding, you are agreeing to our Terms and Conditions.

Log in

http://prosyn.org/AX2kLZ5/ar;

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.