alexis1_COLLART HervéSygma via Getty Images_deforestation Collart/HervéSygma via Getty Images

التنوع البيئي أو الكساد

تورونتو – لقد بدأت بالفعل لعبة توجيه اللوم فعدد ضحايا كوفيد-19 ما يزال غير معروف ولكن هناك تيار من الكراهية والمعلومات الخاطئة ينتشر حاليا . ان ضرر المعلومات الخاطئة وضرر الفيروس نفسه على العائلات والمجتمعات يعكس فشلنا في التحقق من ان العلم وليس الكلام هو الذي يشكّل السياسات .

لقد أظهرت الدراسات ان الأكثر شيوعا هو ان تنتقل الفيروسات من الحيوان للانسان ويخطىء البعض عندما يقولون ان هذا عائد الى اخطاء بشرية بريئة ولكن هناك دليل على ان المحافظة على البيئة الطبيعية وتنوعها يقلل من الاتصال بين البشر والحيوانات مما يقلل من احتمالية ان تظهر مسببات جديدة للامراض في البشر. ان فشلنا في التعويل على العلم هو من الاسباب الرئيسية الكامنه لازمتنا الحالية المتعلقة بفيروس كورونا المستجد.

ان الأمراض التي تنقلها الحيوانات اصبحبت اكثر شيوعا مقارنة بإي وقت مضى . لقد وجدت دراسة تم اخضاعها للدراسة والمراجعة من قبل متخصصين في هذا المجال سنة 2017 أن 75% من الأمراض المعدية الناشئة والتي تؤثر على البشر مثل فيروس غرب النيل وايبولا وسارس ومرض لايم هي عبارة عن امراض جاءت من خلال مسببات امراض ذات مصدر حيواني .

To continue reading, register now.

As a registered user, you can enjoy more PS content every month – for free.

Register

or

Subscribe now for unlimited access to everything PS has to offer.

https://prosyn.org/XzAwkvDar