Businessman in tie

متى تكون مكافحة الفساد تستحق العناء؟

كوبنهاجن لقد تسبب الفساد في خسارة حوالي تريليون دولار أمريكي في العام الماضي وهو مبلغ لم يكن متوفرا من أجل توسيع الرعاية الصحية أو حرية الوصول للتعليم أو تحسين التغذية أو تنظيف البيئة فطبقا لمؤسسة الشفافية الدولية 68% من الدول لديها مشكلة فساد خطيرة كما لا يوجد بلد محصن تماما .

إن الفساد هو أحد أوجه الحكم السيء وفي واقع الأمر هو مرتبط بالإدارة العامة غير الفعالة والمساءلة الضعفية والشفافية المحدودة والتطبيق المتقلب لحكم القانون وعليه فليس من الغريب أن أهداف التنمية المستدامة الجديدة للأمم المتحدة والتي بدأ تطبيقها هذا العام تسعى لمحاربته ومهما يكن من أمر فإن أهداف التنمية المستدامة الجديدة تمثل خروجا عن إطار التنمية السابق أهداف تنمية الألفية والتي لم تتضمن أهدافا واضحا تتعلق بالفساد.

إن النجاح سوف يكون له فوائد كثيرة : خدمة عامة أفضل ونمو إقتصادي أعلى وإيمان أكبر بالديمقراطية ففي إستطلاع عالمي مستمر والذي إجتذب لغاية الآن 9،7 مليون مشاركة " كانت الحكومة الأمينة والمتجاوبه" هي رابع أولوية تحظى بالشعبية فيما يتعلق بالسياسات حيث جاءت بعد التعليم والرعاية الصحية والوظائف الأفضل .

To continue reading, please log in or enter your email address.

To continue reading, please log in or register now. After entering your email, you'll have access to two free articles every month. For unlimited access to Project Syndicate, subscribe now.

required

By proceeding, you are agreeing to our Terms and Conditions.

Log in

http://prosyn.org/66fTIAV/ar;

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.