African population taboo Daniel Hayduk/Getty Images

إعادة النظر في محظور الحد من الزيادة السكانية

برينستون ــ في مؤتمر صحافي عُقِد في إطار قمة مجموعة العشرين في هامبورج الشهر الفائت، سأل صحافي من ساحل العاج الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون لماذا لم تضع دول العالَم الغنية خطة لمساعدة أفريقيا في التغلب على مشاكلها، كما ساعدت خطة مارشال الأميركية أوروبا بعد الحرب العالمية الثانية.

وجاء رد ماكرون مطولا، وكان قدر كبير من ذلك الرد منطقيا. فقد أشار إلى أن أفريقيا، خلافا لأوروبا بعد الحرب، لا تحتاج إلى إعادة البناء؛ بل تتطلب مشكلاتها استجابات أكثر تعقيدا وتطورا. كما أشار إلى الدول الفاشلة في أفريقيا والتحولات الصعبة إلى الديمقراطية، ولكنه ذَكَر أيضا أن بعض الدول الأفريقية تحرز تقدما طيبا، وحققت معدلات عالية من النمو الاقتصادي.

بيد أن ماكرون تحدث أيضا عن أمرين تسببا في إشعال الغضب في وسائل الإعلام الاجتماعية وإطلاق الاتهامات بالعنصرية.

To continue reading, please log in or enter your email address.

To access our archive, please log in or register now and read two articles from our archive every month for free. For unlimited access to our archive, as well as to the unrivaled analysis of PS On Point, subscribe now.

required

By proceeding, you agree to our Terms of Service and Privacy Policy, which describes the personal data we collect and how we use it.

Log in

http://prosyn.org/bDDNffZ/ar;

Handpicked to read next

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.