Indian man at palace

تأديب نخبة الهند

نيودلهي - لقد مضى أكثر من عام ونصف منذ وصول رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي إلى السلطة على وعد لبناء هند جديدة  تقوم على قطيعة جذرية مع الماضي. وإذا كان من السابق لأوانه تقييم أثر سياسته الاقتصادية والخارجية، هناك حقل تحرز فيه حكومته تقدما ملموسا: تأديب النخبة الراسخة في الهند.

يبلغ عدد سكان الهند 1.2 مليار نسمة، ولكن منذ فترة طويلة تهيمن عليها نخبة صغيرة: بضع مئات من الأسر الكبيرة، بلغ مجموعها بين   4000 و 5000 شخصا. العديد من الدول لديها نخب قوية ذات نفوذ هائل، ولكن في الهند، النخب والأسر السائدة تسيطر على المناصب العليا في كل مجال من مجالات الحياة العامة: السياسة والأعمال والإعلام، وحتى صناعة الأفلام الهندية بوليوود.

العديد من هذه الأسر المؤثرة لها جذور تمتد إلى عهد الاستعمار، أي ما لا يقل عن سبعة عقود من الهيمنة. وللحفاظ على هذا النظام البيئي للسلطة تستخدم هذه الأسر كل أنواع النفوذ - من العقود الحكومية والتراخيص الصناعية إلى الجوائز الوطنية.

To continue reading, please log in or enter your email address.

To access our archive, please log in or register now and read two articles from our archive every month for free. For unlimited access to our archive, as well as to the unrivaled analysis of PS On Point, subscribe now.

required

By proceeding, you agree to our Terms of Service and Privacy Policy, which describes the personal data we collect and how we use it.

Log in

http://prosyn.org/q39gtTU/ar;

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.