Kevin Frayer/Getty Images

ما بعد الناتج المحلي الإجمالي في الصين

شنغهاي ــ تدين الصين بمعجزة النمو الاقتصادي للحكومات المحلية إلى حد كبير. ولكن في حين تحاول الصين بناء اقتصاد أكثر حداثة واستدامة، في سياق من النمو الإجمالي الأدنى، تحتاج الحكومات المحلية إلى التكيف. تُرى ماذا سيحدث عندما تتكيف حقا؟

على الرغم من التدخل غير المناسب من حين لآخر، كانت الحكومات المحلية ناجحة للغاية في الحفاظ على السوق وتعزيز روح ريادة الأعمال على مدار السنوات الثلاثين الأخيرة أو نحو ذلك. وقد عززت الاستثمار في البنية الأساسية المحلية، وكبحت جماح البيروقراطية، وخلقت بيئة عمل جذابة، واستنت سياسات داعمة تفضيلية قصيرة الأمد. لكن نمو الناتج المحلي الإجمالي كان دوما هدفها الرئيسي ــ وربما الأوحد.

كان التركيز على نمو الناتج المحلي الإجمالي نتيجة مباشرة للحوافز التي خلقها الحزب الشيوعي الصيني، الذي طالما شجع المسؤولين المحليين على أساس مكاسب الناتج المحلي الإجمالي التي يشرفون عليها. ووفقا لبحث حديث أجراه لي شينج وزملاؤه، تسببت هذه المنافسة السياسية في تضخيم أهداف النمو التي حددتها الحكومة المركزية بشكل كبير عل المستوى المحلي: فكلما كان مستوى الحكم أدنى، كانت الأهداف أكثر طموحا.

To continue reading, please log in or enter your email address.

To access our archive, please log in or register now and read two articles from our archive every month for free. For unlimited access to our archive, as well as to the unrivaled analysis of PS On Point, subscribe now.

required

By proceeding, you agree to our Terms of Service and Privacy Policy, which describes the personal data we collect and how we use it.

Log in

http://prosyn.org/aSdt6b6/ar;

Handpicked to read next

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.