buruma177_Ami VitaleGetty Images_pakistanindiaborder Ami Vitale/Getty Images

فخ الاستعمار

نيويورك – في العشرين من فبراير/ شباط 1947، أبلغ رئيس الوزراء البريطاني الاشتراكي كليمنت أتلي البرلمان أن الهند ستصبح مستقلة في يونيو/ حزيران 1948 على أبعد تقدير. لم يكن بوسع أتلي انتظار انسحاب البريطانيين من بلد ظل قادته المسلمون والهندوس يُطالبون بالاستقلال لفترة طويلة. ومع ذلك، كانت تشهد الهند تصاعد وتيرة أعمال الشغب العنيفة، حيث كان القادة المسلمون خائفين من الهيمنة الهندوسية. خوفًا من أن تدفع الحرب الأهلية البريطانيين إلى وضع لا يمكن السيطرة عليه، قرر أتلي إنهاء الحكم البريطاني في وقت مُبكر.

بدأ استقلال الهند في 14 أغسطس/ آب 1947. ثم انفصلت باكستان عن الهند. وقد أودت أعمال العنف المُروعة بين الهندوس والمسلمين بحياة نصف مليون شخص. وفقد الكثير من الناس منازلهم. في الواقع، لم تتلاشى آثار هذا الانقسام بعد.

تم انتقاد أتلي على نطاق واسع لانسحابه في وقت مُبكر جدًا وترك المستعمرة السابقة في حالة من الفوضى. كان من الأفضل لو تم تنظيم قوة شرطة فعالة، وكان بإمكان الجيش الحفاظ على النظام، ومغادرة البريطانيين البلاد بعد استقرارها.

We hope you're enjoying Project Syndicate.

To continue reading and receive unfettered access to all content, subscribe now.

Subscribe

or

Unlock additional commentaries for FREE by registering.

Register

https://prosyn.org/rspYOLvar