Wind turbine.

اضاعة الاموال على الرياح

برلين- عندما ننظر في التغير المناخي فإن معظم الناس يعتقدون ان توربينات الرياح والالواح الشمسية تشكل جزءا كبيرا من الحل ولكن خلال السنوات الخمس والعشرين القادمة فإن مساهمة الطاقة الشمسية وطاقة الرياح في حل المشكلة سوف تكون ضئيلة للغاية والتكلفة ستكون ضخمة.

تقدر وكالة الطاقة الذرية ان حوالي 0،4 من الطاقة العالمية الان تأتي من الطاقة الشمسية وطاقة الرياح وحتى في سنة 2040 ومع تطبيق كل الحكومات لوعودها الخضراء فإن الطاقة الشمسية وطاقة الرياح سوف تشكل 2،2% فقط من الطاقة العالمية .ان هذا يعود جزئيا لكون الطاقة الشمسية وطاقة الرياح تساعد في تخفيض انبعاثات غاز الدفيئة فقط من توليد الكهرباء والذي يشكل42% من الاجمالي ولكن ليس من الطاقة المستخدمة في الصناعة والنقل والمباني والزراعة.

لكن السبب الرئيسي وراء عدم اعتبار القوة الشمسية وقوة الرياح حل رئيسي للتغير المناخي ينبع من عائق لا يمكن التغلب عليه : نحن بحاجة للطاقة عندما لا تكون الشمس ساطعة وعندما لا تهب الرياح .

To continue reading, please log in or enter your email address.

To access our archive, please log in or register now and read two articles from our archive every month for free. For unlimited access to our archive, as well as to the unrivaled analysis of PS On Point, subscribe now.

required

By proceeding, you agree to our Terms of Service and Privacy Policy, which describes the personal data we collect and how we use it.

Log in

http://prosyn.org/ZHwYfJ9/ar;

Handpicked to read next

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.