ثورة الموارد

سان فرانسيسكو-ان العالم على عتبة اكبر فرصة تجاريه خلال قرن من الزمان وهي فرصة تنافس الثورة الصناعية الأولى والتي كانت بمثابة نقطة تحول لانتاجية العمال والثورة الصناعية الثانية والتي عملت على حشد مبالغ غير مسبوقة من رؤوس الاموال من اجل بناء المدن. ان الثورة الجديدة تركز على العنصر الرئيس الاساسي الثالث لعملية الانتاج وهو الموارد الطبيعية.

لقد جاءت هذه الثورة في وقتها فبعد قرون من الاسراف في الانتاج والممارسات الاستهلاكيه- ولقد ساعد على ذلك اسعار البضائع الرخيصه والتي انخفضت بمعدل 0،7% سنويا خلال وقت السلم على مر القرن الماضي- فإن العالم بحاجه ماسه لتقنيات تمكن المنتجين والمستهلكين على حد سواء من عمل المزيد باستخدام القليل.

ان الموضوع قد اصبح ملحا بشكل اكبر فاستخلاص الموارد قد اصبح مكلفا بشكل اكبر حيث يتحول الانتاج الى مواقع تنطوي على تحديات لوجستيه واحيانا سياسيه صعبة وفي الوقت نفسه فإن مستويات تلوث الهواء والمياه والتربه ترتفع بشكل سريع في الصين والهند واندونيسيا والبرازيل وغيرها من الاقتصادات الناشئه.

To continue reading, please log in or enter your email address.

Registration is quick and easy and requires only your email address. If you already have an account with us, please log in. Or subscribe now for unlimited access.

required

Log in

http://prosyn.org/8IKb4pl/ar;