Skip to main content

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated Cookie policy, Privacy policy and Terms & Conditions

okumu1_CRISTINA ALDEHUELAAFPGetty Images_malariaworker Cristina Aldehuela/AFP/Getty Images

لماذا عاد وباء الملاريا إلى الانتشار مرة أخرى؟

دار السلام ــ توصف حشرات البعوض غالبا بأنها الحيوانات الأشد خطورة على وجه الأرض، لأن الأمراض التي تنقلها ــ بما في ذلك الملاريا، وحمى الضنك، وزيكا ــ تتسبب في أكثر من مليون وفاة سنويا. لكن الاستراتيجيات المعمول بها لتخفيف هذه التهديدات بعيدة كل البعد عن كونها كافية.

لنتأمل هنا مرض الملاريا، الذي تؤكد تقارير منظمة الصحة العالمية أنه أصاب أكثر من 200 مليون شخص في عام 2017، فقتل 435 ألف شخص منهم. حتى أربعينيات القرن العشرين أو نحو ذلك، كانت استراتيجيات مكافحة الملاريا تقوم على ثلاث ركائز: تحسين الإدارة البيئية، وتحسين جودة السكن، وتعزيز قوة الأنظمة الصحية. ومع وضع آليات انتقال عدوى الملاريا (التي جرى وصفها قبل أكثر من 100 عام) في الحسبان، كانت سلطات الصحة العامة تركز على الحد من انتشار بعوضة الأنوفيليس، ومدى تعرض الناس لها، وتحسين قدرتهم على الوصول إلى الرعاية الطبية المناسبة.

وقد حققت البلدان التي تبنت هذا النهج تقدما كبيرا ــ وفي الأغلب الحالات، ظلت خالية من الملاريا. في الولايات المتحدة على سبيل المثال، انخفض عدد الوفيات الناجمة عن الملاريا بنحو 75% في الفترة من عام 1920 إلى عام 1939.

We hope you're enjoying Project Syndicate.

To continue reading, subscribe now.

Subscribe

Get unlimited access to PS premium content, including in-depth commentaries, book reviews, exclusive interviews, On Point, the Big Picture, the PS Archive, and our annual year-ahead magazine.

Help make our reporting on global health and development issues stronger by answering a short survey.

Take Survey

https://prosyn.org/SYqOYIWar;
  1. skidelsky147_Christoph Soederpicture alliance via Getty Images_policechristmasmarketgermany Christoph Soeder/picture alliance via Getty Images

    The Terrorism Paradox

    Robert Skidelsky

    As the number of deaths from terrorism in Western Europe declines, public alarm about terrorist attacks grows. But citizens should stay calm and not give governments the tools they increasingly demand to win the “battle” against terrorism, crime, or any other technically avoidable misfortune that life throws up.

    1