spence123_greenarrowup Getty Images

الحساب الصعب للعمل المناخي

ميلان- لقد كان التغير المناخي في مقدمة المواضيع التي تم طرحها في المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس –سويسرا الشهر الماضي . لقد سلط الشباب على وجه الخصوص الضوء على التحديات القادمة حيث ألقت الناشطة المراهقة جريتا ثونبيرغ خطابا قويا فيما يتعلق بهذا الموضوع ولكن هولاء الشباب لم يكونوا اقلية ولاول مرة على الاطلاق سيطرت القضايا المرتبطة بالمناخ على المراكز الخمسة الاولى في مسح المنتدى الاقتصادي العالمي المتعلق بإدراك المخاطر العالمية.

يأتي هذا الشعور الجديد بالحاجة الى القيام بعمل سريع للتعامل مع التغير المناخي في وقت يتعهد فيه مجتمع الشركات وبشكل متزايد بالتحول الى نموذج حوكمة متعدد يضم اصحاب المصلحة وهذا التحول سيفسح المجال لطرق اخرى للعمل تضع بعين الاعتبار موضوع المناخ ولكن التحدي المتمثل في انشاء اقتصاد عالمي مستدام ما يزال كبيرا جدا.

ان انبعاثات العالم السنوية من ثاني اكسيد الكربون تزيد عن 36 مليار طن متري أو 36 غيغاطن وهذا يزيد بمقدار 2،5 تقريبا عن ما يعتبره العلماء مستوى "آمن من الانبعاثات "علما انه من اجل المحافظة على معدل درجات الحرارة العالمية بحيث لا تتجاوز 1،5 درجة مئوية فوق مستويات ما قبل الصناعة – السقف الذي إذا تم تجاوزه فإن تأثيرات التغير المناخي ستزيد بشكل كبير- فإن انبعاثاتنا يجب ان تكون 14 غيغاطن سنويا فقط خلال العقدين القادمين وهذا يعني طنين متريين اثنين لكل شخص سنويا وهذا اقل بكثير من المعدل الحالي وخاصة في الدول المتقدمة.

We hope you're enjoying Project Syndicate.

To continue reading, subscribe now.

Subscribe

or

Register for FREE to access two premium articles per month.

Register

https://prosyn.org/DKrh8Fuar