Barcelona pro-unity protesters Borja Sanchez Trillo/Getty Images

إسبانيا الفيدرالية في أوروبا الفيدرالية

بروكسل- لقد كنت دائما من كبار المعجبين بالديمقراطية الإسبانية ولكن زاد إعجابي بتلك الديمقراطية منذ الثالث والعشرين من فبراير سنة 1981 حين قام العقيد انطونيو تيجيرو بمحاولة إنقلاب في ذلك اليوم الدراماتيكي ضد النظام الديمقراطي الشاب.

The Year Ahead 2018

The world’s leading thinkers and policymakers examine what’s come apart in the past year, and anticipate what will define the year ahead.

Order now

لقد وصف خافير سيركاس في كتابه الشهير " تشريح لحظة" كيف أن القادة السياسيين الأسبان الثلاث- زعيم الحزب الشيوعي سانتياجو كاريليو وأول رئيس وزراء في اسبانيا الديمقراطية في مرحلة ما بعد فرانكو ادولفو سواريز ونائب سواريز الجنرال جوتيريز ميلادو- جلسوا بإعتزاز على مقاعدهم تحت تهديد مسدس تيجيرو ورفضوا الإختباء تحتها حيث لم يتراجع أي منهم. لقد كان ذلك عمل من اعمال الشجاعة والتصميم وهو عمل جعل الديمقراطية راسخة في روح أسبانيا للإبد فتحت تهديد مسدس تيجيرو ولدت الديمقراطية الأسبانية.

واليوم بعد 36 سنة من ذلك التاريخ يجب أن تعزز الديمقراطية الإسبانية نفسها لو ارادت التغلب على الإنقسامات العميقة التي خلقتها المحاولات غير الدستورية للحكومة الإقليمية الكتالونية للإنفصال عن الجمهورية الإسبانية حيث يجب أن يظهر ديمقراطيو اليوم نفس التصميم المنضبط الذي أظهره كاريليو وسواريز وميلادو من أجل حل أخطر ازمة سياسية تصيب إسبانيا منذ محاولة إنقلاب تيجيرو.

يجب أن لا يؤمن ديمقراطيو أسبانيا إن بإمكان القانون والقضاء لوحدهما حل جميع المشاكل مع كتالونيا. إن من المؤكد أن السلطات الإسبانية لا تستطيع التغلب على الأزمة من خلال عنف الشرطة على الرغم من أن محاولات الحكومة المركزية لوقف استفتاء الإستقلال الكتالوني كانت قائمة على أساس حكم محكمة.

إن ما نحتاجه الآن هو رؤية سياسية متجددة وحوار شامل وواقعيا يجب أن تكون هذه الرؤية تتعلق بدولة فيدرالية متعددة الثقافات واللغات ضمن أوروبا فيدرالية متعددة الثقافات ومتعددة اللغات.

لقد أخطأ الإنفصاليون في كتالونيا عندما دعوا الى إستفتاء غير قانوني فلا أحد يستطيع أن يحكم بشكل ديمقراطي بدون حكم القانون ولكن صحيح كذلك ان الإطار القانوني الحالي غير قادر على معالجة مثل ذلك الإنقسام السياسي العميق فالحوار المستدام- القوة الحقيقية للسياسيين ورجال الدولة الفعالين –بين قادة اسبانيا والإنفصاليين في كتالونيا هو الطريقة الوحيدة لإيجاد الحلول.

أنا لا اعتقد ان من مصلحة شعب كتالونيا أن يسعى للإنفصال بأي ثمن فحقيقة أن الإستفتاء ينتهك بشكل واضح الدستور الإسباني ليس السبب الرئيسي لعدم تمكني من دعم ذلك الإستفتاء . إن النقطة الجوهرية بالنسبة لي هي أن الإستفتاء يفتقد لإي شرعية ديمقراطية فلقد كان واضحا مقدما أن غالبية الكتالونيين الذين يقرون بالطبيعة غير القانونية للإستفتاء لن يشاركوا فيه وفي واقع الأمر ومن خلال الأدلة التي ظهرت يبدو أن من المرجح أن غالبية الكتالونيين بما في ذلك اولئك الذين بقوا في منازلهم كانوا ضد الإنفصال.

ان رفض قادة الإستقلال في الحكومة الإقليمية لكتالونيا تحديد الحد الأدنى للإقبال على التصويت على الإنفصال حتى يصبح شرعيا كشف عن الطريقة التي سوف يصورون بها النتيجة حتى قبل أن يقوم أي شخص بالتصويت . إن تكتيكاتهم المضللة عكست رغبة مزعجة للتلاعب بمواطنيهم علما أن إعلان الإستقلال على أساس إستفتاء معيب كان عملا غير مسؤول من الناحية السياسية ويعكس إحتقارهم للتقاليد والأعراف الديمقراطية.

إن عدم التحلي بروح المسؤولية كما هو الحال هنا لا يعتبر تهديدا لإسبانيا أو أوروبا فحسب بل لكتالونيا نفسها كذلك فكما هو الحال في العديد من الإستفتاءات فلقد فتح هذا التصويت المزيف على الإستفتاء إنقسامات عميقة ضمن المجتمع الكتالوني حيث انقسمت العائلات والجيران وبشكل مرير في بعض الحالات . أن الأشخاص الوحيدين الذين قد يستفيدوا من هذه التمثيلية القانونية كما نعرف هم اولئك الذين يريدون تدمير الإتحاد الأوروبي والذين بدأوا بالفعل في إستغلال قضية استقلال كتالونيا لخدمة مآربهم الشخصية .

وعليه فإن من الأهمية بمكان أن يعمل كل الأسبان على وقف المزيد من التصعيد والبدء عوضا عن ذلك بالتفاوض. إن مستقبل كتالونيا ومستقبل أي مجتمع فلامنجي في بلجيكا والتي يتوق البعض فيها للإستقلال لا يكمن في الإنفصال الوحشي ولكن بالتعاون ضمن الهياكل الفيدرالية في أوروبا الفيدرالية.

إن تجربة مقاطعة الباسك هي مثال واضح في هذا الخصوص فتحت مظلة الديمقراطية الإسبانية تمكن الباسكيون من تطوير منطقتهم لما فيه فائدة سكانها ليس فقط من خلال هزيمة الإرهاب ولكن أيضا من خلال إعادة تقديم أنفسهم كشعب فخور ضمن حكم ذاتي .

بالسياسة لا يوجد حرج من التوصل لتسويات بل على العكس من ذلك عندما يكون هناك خيار بين صفقة بناءه والنقاء الإيدولوجي فإنه من الأفضل دوما اختيار طريق الوحدة مهما كانت الخطوات صغيرة .

لقد حذرت المؤرخة الأمريكية باربرا توشمان في كتابها الشهير مسيرة الحماقة من الرغبة " بطرح الأشياء الأعظم جانبا من أجل ما هو أقل والسعي لما هو مستحيل مقابل التضحية بما هو ممكن". إن من الحكمة أن يستمع قادة طرفي أزمة الإنفصال في اسبانيا لتلك الكلمات.

http://prosyn.org/GM7ITXc/ar;

Handpicked to read next

  1. Chris J Ratcliffe/Getty Images

    The Brexit Surrender

    European Union leaders meeting in Brussels have given the go-ahead to talks with Britain on post-Brexit trade relations. But, as European Council President Donald Tusk has said, the most difficult challenge – forging a workable deal that secures broad political support on both sides – still lies ahead.

  2. The Great US Tax Debate

    ROBERT J. BARRO vs. JASON FURMAN & LAWRENCE H. SUMMERS on the impact of the GOP tax  overhaul.


    • Congressional Republicans are finalizing a tax-reform package that will reshape the business environment by lowering the corporate-tax rate and overhauling deductions. 

    • But will the plan's far-reaching changes provide the boost to investment and growth that its backers promise?


    ROBERT J. BARRO | How US Corporate Tax Reform Will Boost Growth

    JASON FURMAN & LAWRENCE H. SUMMERS | Robert Barro's Tax Reform Advocacy: A Response

  3. Murdoch's Last Stand?

    Rupert Murdoch’s sale of 21st Century Fox’s entertainment assets to Disney for $66 billion may mark the end of the media mogul’s career, which will long be remembered for its corrosive effect on democratic discourse on both sides of the Atlantic. 

    From enabling the rise of Donald Trump to hacking the telephone of a murdered British schoolgirl, Murdoch’s media empire has staked its success on stoking populist rage.

  4. Bank of England Leon Neal/Getty Images

    The Dangerous Delusion of Price Stability

    Since the hyperinflation of the 1970s, which central banks were right to combat by whatever means necessary, maintaining positive but low inflation has become a monetary-policy obsession. But, because the world economy has changed dramatically since then, central bankers have started to miss the monetary-policy forest for the trees.

  5. Harvard’s Jeffrey Frankel Measures the GOP’s Tax Plan

    Jeffrey Frankel, a professor at Harvard University’s Kennedy School of Government and a former member of President Bill Clinton’s Council of Economic Advisers, outlines the five criteria he uses to judge the efficacy of tax reform efforts. And in his view, the US Republicans’ most recent offering fails miserably.

  6. A box containing viles of human embryonic Stem Cell cultures Sandy Huffaker/Getty Images

    The Holy Grail of Genetic Engineering

    CRISPR-Cas – a gene-editing technique that is far more precise and efficient than any that has come before it – is poised to change the world. But ensuring that those changes are positive – helping to fight tumors and mosquito-borne illnesses, for example – will require scientists to apply the utmost caution.

  7. The Year Ahead 2018

    The world’s leading thinkers and policymakers examine what’s come apart in the past year, and anticipate what will define the year ahead.

    Order now