4

ربحية الثقة

جنيف- ان تأثيرات اكثر ازمة ماليه تدميرا لعقود بدأت بالتلاشي ولكن الجدل عن اساسيات الاقتصاد العالمي لم ينته بعد فهناك موجه جديده من المناقشات الساخنه عن ما اذا كان يتوجب على الشركات ان تضع الارباح او الصالح العام أولا.

ان القول الشهير لملتون فريدمان وهو من كبار المناصرين للمقاربة المبنية على الربح بالنسبة لادارة الشركات هو " ان عمل النشاط التجاري هو النشاط التجاري" حيث يتضح من وجهة النظر هذه انه لا يوجد تناقض بين تعظيم الربح والصالح العالم . ان السعي للربح بحد ذاته هو هدف مفيد اجتماعيا.

ان اساس مفهوم وجهة النظر المعارضه والتي اتبناها تكمن في نظرية اقتصادي هارفارد مايكل بورتر والمتعلقه بخلق القيمه المشتركه وفي واقع الامر فإن جميع ما نشرته يروج لمفهوم صاحب المصلحه كاطار للفهم المعاصر لادارة الشركات مع المسؤولية الاجتماعيه .

ان من الممكن ان يستمر الجدل النظري الى ما لا نهاية ولكن بالنسبة للادارة العمليه للشركات فإن مثل هذا الاستقطاب الايدولوجي ليس مفيدا على وجه الخصوص فلو اضطر المدراء للاختيار بين تحقيق توقعات المساهمين وتلبية مسؤولياتهم الاجتماعيه والاخلاقية فإن من الممكن ان تنهار شركاتهم .