Factory machine worker Anadolu Agency/Getty Images

ذكاء اصطناعي ومشاكل مصطنعة

بيركلي ــ أعلن وزير الخزانة الأميركي السابق لاري سومرز مؤخرا اعتراضه على وجهات نظر وزير الخزانة الأميركية الحالي ستيف منوشين حول "الذكاء الاصطناعي وما يتصل به من موضوعات. ويبدو أن الفارق بين الرجلين مسألة أولويات وتركيز أكثر من أي شيء آخر.

يتبنى منوشين نهجا ضيقا في تناول هذا الأمر. فهو يتصور أن المشكلة المتعلقة بفرع بعينه من التكنولوجيا والذي يسمى الذكاء الاصطناعي، والذي يستولي عل الوظائف الأميركية، تكمن في وقت "بعيد في المستقبل". ويبدو أنه يشكك في تقييم سوق البورصة للشركات التي تقدر قيمتها بمليار دولار أميركي أو أكثر والتي ليس لديها أي سجل لعائدات الإنتاج يبرر قيمتها المفترضة أو خطة واضحة لتقديم مثل هذا السجل.

ويتبنى سومرز منظورا أوسع. فهو ينظر إلى "تأثير التكنولوجيا على الوظائف" عموما، ويعتبر تقييم سوق البورصة لشركات التكنولوجيا العالية الربحية مثل شركة جوجل وشركة أبل أكثر من عادل.

To continue reading, please log in or enter your email address.

To continue reading, please log in or register now. After entering your email, you'll have access to two free articles every month. For unlimited access to Project Syndicate, subscribe now.

required

By proceeding, you are agreeing to our Terms and Conditions.

Log in

http://prosyn.org/dgJREMj/ar;

Handpicked to read next

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.