tharoor128_SAM PANTHAKYAFPGetty Images_india bjp social media Sam Panthaky/AFP/Getty Images

الهند وسياسات مواقع التواصل الاجتماعي الجديدة

نيوديلهي- بقيت بضع أسابيع على نهاية الانتخابات العامة الهندية، لذا أصبح من الضروري مراجعة السؤال التالي: أي دور لعبت مواقع التواصل الاجتماعي في هذه الانتخابات؟

وكانت الآراء السائدة تقول أنه عندما يتعلق الأمر بالهند، ينبغي علينا دائما أن نشك في تدخل مواقع التواصل الاجتماعي و تأثيرها السياسي. إذ في عام 2013، قبل عام من بدء الانتخابات العامة الأخيرة، أنجزت مؤسسة آي آر آي إس للمعرفة، وجمعية الهند للأنترنيت والهواتف المتنقلة، دراسة تظهر أنه في 160 دائرة انتخابية (من 543 في لوك سابها، المجلس الأدنى للبرلمان الهندي)، كان هامش النصر أصغر من عدد مستعملي مواقع التواصل الاجتماعي، أو أن أكثر من 10% من الساكنة كانت تتواصل عبر مواقع التواصل الاجتماعي. واستنتجت الدراسة أن 80 مليون هندي سيرتادون مواقع التواصل الاجتماعي مع بداية انتخابات 2014، وأكدت أن هذه المواقع بنوك للتصويت لا يمكن لأي سياسي تجاهلها.

 وإذا كان هذا صحيحا، فهو أكثر صحة اليوم. إنني لم أر أي دراسة قابلة للمقارنة في الآونة الأخيرة، لكن الأرقام في ارتفاع منذ عام 2014. ولأن 625 مليون شخص في الهند يستعملون الأنترنيت، وأكثر من 80% من رواد الشبكة العنكبوتية يستعملون الهواتف النقالة، قد يتصفح 625 مليون شخص مواقع التواصل الاجتماعي خلال انتخابات 2019- وهو رقم أكبر ثمان مرات مقارنة مع 2014.  

To continue reading, register now.

Subscribe now for unlimited access to everything PS has to offer.

Subscribe

As a registered user, you can enjoy more PS content every month – for free.

Register

https://prosyn.org/UtHlojWar