ثورة الصين المصرفية

من بين أعظم التحديات التي يتعين على الصين أن تواجهها قبل أن تدخل اتفاقية منظمة التجارة العالمية حيز التنفيذ في عام 2007، أن تعمل على إعداد النظام المصرفي للدولة للخصخصة والتنافس مع المصارف والبنوك الأجنبية. ولقد قامت الحكومة بإنشاء وكالة جديدة باسم "شركة هيوجين المركزية للاستثمار"، تختص بإدارة وإعادة تنظيم رؤوس أموال البنوك الضخمة المملوكة للدولة قبل بيعها. ولقد قامت "هيوجين" حتى الآن بضخ ستين مليار من احتياطي الصين من العملة الأجنبية إلى بنك الصين، وبنك الصين للتعمير، والبنك الصناعي التجاري. كما سيحتاج البنك الزراعي أيضاً إلى رأسمال جديد، على الرغم من أن الحكومة لم تبدأ بعد في إعداده للخصخصة.

ومما يبدو أن سياسات الإنقاذ التي تبنتها الحكومة قد صادفت نجاحاً ملحوظاً. فعلى مدار الشهرين المنقضيين، أعلن "بنك أوف أميركا" عن استثمارات تبلغ قيمتها 2.5 مليار دولار أميركي في مقابل حصة تصل إلى 9% في بنك الصين للتعمير. كما دفعت شركة "تيماسيك" القابضة، والتي تتخذ من سنغافورة مقراً لها، 1.4 مليار دولار أميركي في مقابل حصة تبلغ 5.1% في بنك الصين للتعمير. ويتولى بنك اسكتلندا الملكي قيادة مجموعة استثمارية تسعى إلى استثمار 3.1 مليار دولار أميركي في بنك الصين، بينما اقتربت شركتيّ "جولدمان ساكس" و"جيرماني أوليانز" من عقد اتفاقية تقضي بحصول الشركتين على حصة تبلغ 9.9% في بنك الصناعة والتجارة في مقابل مبلغ مماثل.

وتأمل الحكومة أن تمهد هذه الاستثمارات الأجنبية الساحة أمام البنوك لكي تُـطْـرَح للبيع في أسواق البورصة في هونج كونج وفي أماكن أخرى خلال عام 2006، في حين تستثمر البنوك الأجنبية أموالها سعياً إلى اختراق السوق الصينية الهائلة الضخامة. وتمتلك البنوك الثلاثة الكبيرة المملوكة للدولة شبكة ضخمة من الفروع وتوظف مئات الألوف من العاملين. ولا يسع البنوك الأجنبية أن تأمل في تحقيق مثل هذه التغطية الشاملة دون الاستعانة بشريك محلي. ولسوف تركز هذه البنوك الأجنبية مبدئياً على قطاعات مثل بطاقات الائتمان، لكنها تستطيع مع الوقت تأسيس شركات تعمل في أنشطة أخرى. كما أعلن بنك (HSBC) عن استثمار ضخم في شركة "بنج آن" للتأمين، وهو الأمر الذي من شأنه أن يمهد المسرح أمام خوض التجارب في مجالات التأمين المصرفي في المستقبل.

To continue reading, please log in or enter your email address.

Registration is quick and easy and requires only your email address. If you already have an account with us, please log in. Or subscribe now for unlimited access.

required

Log in

http://prosyn.org/OyVhCRO/ar;
  1. Patrick Kovarik/Getty Images

    The Summit of Climate Hopes

    Presidents, prime ministers, and policymakers gather in Paris today for the One Planet Summit. But with no senior US representative attending, is the 2015 Paris climate agreement still viable?

  2. Trump greets his supporters The Washington Post/Getty Images

    Populist Plutocracy and the Future of America

    • In the first year of his presidency, Donald Trump has consistently sold out the blue-collar, socially conservative whites who brought him to power, while pursuing policies to enrich his fellow plutocrats. 

    • Sooner or later, Trump's core supporters will wake up to this fact, so it is worth asking how far he might go to keep them on his side.
  3. Agents are bidding on at the auction of Leonardo da Vinci's 'Salvator Mundi' Eduardo Munoz Alvarez/Getty Images

    The Man Who Didn’t Save the World

    A Saudi prince has been revealed to be the buyer of Leonardo da Vinci's "Salvator Mundi," for which he spent $450.3 million. Had he given the money to the poor, as the subject of the painting instructed another rich man, he could have restored eyesight to nine million people, or enabled 13 million families to grow 50% more food.

  4.  An inside view of the 'AknRobotics' Anadolu Agency/Getty Images

    Two Myths About Automation

    While many people believe that technological progress and job destruction are accelerating dramatically, there is no evidence of either trend. In reality, total factor productivity, the best summary measure of the pace of technical change, has been stagnating since 2005 in the US and across the advanced-country world.

  5. A student shows a combo pictures of three dictators, Austrian born Hitler, Castro and Stalin with Viktor Orban Attila Kisbenedek/Getty Images

    The Hungarian Government’s Failed Campaign of Lies

    The Hungarian government has released the results of its "national consultation" on what it calls the "Soros Plan" to flood the country with Muslim migrants and refugees. But no such plan exists, only a taxpayer-funded propaganda campaign to help a corrupt administration deflect attention from its failure to fulfill Hungarians’ aspirations.

  6. Project Syndicate

    DEBATE: Should the Eurozone Impose Fiscal Union?

    French President Emmanuel Macron wants European leaders to appoint a eurozone finance minister as a way to ensure the single currency's long-term viability. But would it work, and, more fundamentally, is it necessary?

  7. The Year Ahead 2018

    The world’s leading thinkers and policymakers examine what’s come apart in the past year, and anticipate what will define the year ahead.

    Order now