البنك الآسيوي للاستثمار في البنية الأساسية جاهز للعمل

9

بكين ــ يُعَد الإطلاق التاريخي للبنك الآسيوي للاستثمار في البنية الأساسية في الأسابيع المقبلة حدثاً مرتقباً للغاية ــ وهو يستحق كل هذا الاهتمام. فمع بدء العمليات، ينضم البنك الآسيوي للاستثمار في البنية الأساسية إلى أسرة المؤسسات المالية المتعددة الأطراف في دعم التنمية الاقتصادية والاجتماعية على نطاق واسع في آسيا. وسوف يؤدي الاستثمار السليم والمستدام في البنية الأساسية إلى نتائج أفضل في مجال التنمية، فضلاً عن تحسين حياة المواطنين الآسيويين وسبل معيشتهم، وتوليد تأثيرات جانبية إيجابية في أجزاء أخرى من العالم.

على مدى العام الماضي، التقيت بأناس من مختلف أنحاء العالم وكافة مناحي الحياة، وكثيراً ما طُلِب مني أن أفسر لماذا نحتاج إلى بنك تنمية آخر متعدد الأطراف، وكيف قد يكون البنك الآسيوي للاستثمار في البنية الأساسية مختلفاً عن البنك الدولي أو بنك التنمية الآسيوي على سبيل المثال.

الواقع أن الإجابات واضحة. فقد تزايدت أهمية آسيا والدور الذي تلعبه على الساحة الدولية، ولكن المنطقة تواجه ثغرات شديدة واختناقات شائكة في البنية الأساسية. وقد تنامت احتياجات الاستثمار في البنية الأساسية في آسيا بشكل كبير، وسوف تعمل موارد البنك الآسيوي للاستثمار في البنية الأساسية ببساطة على زيادة مجمع الموارد المتعددة الأطراف المتاحة للمساعدة في تلبية هذه الاحتياجات.

وهناك فضلاً عن ذلك مساحة كبيرة يستطيع البنك الآسيوي للاستثمار في البنية الأساسية من خلالها مساعدة البلدان الأعضاء في تحديث الطرق والسكك الحديدية والموانئ؛ وتعزيز فرص الحصول على الكهرباء؛ وتوسيع خدمات الاتصالات؛ وتحديث التخطيط الحضري؛ وتوفير المياه النظيفة وخدمات الصرف الصحي. وسوف نقوم بكل هذا بشكل جيد وتعاوني وعلى الوجه الصحيح، بوصفنا شريكاً يعتمد عليه في التنمية المتكاملة.