32

من المتسبب في ازمة اللاجئين ؟

دنفر- ان مناظر اللاجئين اليائسين وهم يشقون طريقهم من خلال الكثير من العوائق الصعبة -بما في ذلك سياجات الاسلاك الشائكة المقامة على عجل وحراس حدود بمزاج سيء وسكان غاضبين- هي مناظر مروعة وهي تذكرنا بأحلك الاوقات التي مرت بها اوروبا. ان هذه المناظر هي بمثابة تذكير صارخ بإن اوروبا لا تستطيع على الاطلاق ان تبقى " كاملة وحرة وتعيش بسلام" طالما جيرانها في الشرق الاوسط ليسوا كذلك ومهما يكن من أمر فإن الادانة الواسعة النطاق لدول اوروبية رفضت قبول اللاجئين ليست عادلة تماما .

ان اللاجئين هم النتيجة الطبيعية للحرب فنادرا ما كانت هناك حرب بدون مدنيين يحاولون الهرب من المذابح ولكن ما الذي يتسبب بالحروب ؟ في بعض الاحيان المطالبات بتغيير النظام فالانظمة التي يتم الاطاحة بها عادة ما تكون وحشية ومن غير المرجح ان تتراجع بدون قتال.

لا يوجد مكان كان فيه هذا التسلسل الحتمي اكثر وضوحا من سوريا فالرئيس بشار الاسد مع قاعدته العلوية الضيقة كان مسؤولا عن دكتاتورية وحشية لسنوات وهي دكتاتورية رفضت التنازل مطلقا لاولئك الذين يطالبون بالاصلاح الديمقراطي كما انها لم تفسح المجال ضمن الكيان السياسي للبلاد لاولئك الذين لديهم دوافع اقل طائفية بالنسبة لمفهوم الحكومة.

في واقع الامر فإن نظام الأسد هو استمرار لذلك النظام الذي انشأه والده وسلفه حافظ الاسد وذلك عندما تولى مقاليد الحكم سنة 1971 . ان نهج الاسد الكبير كان اكثر وحشية من نهج ابنه وذلك طبقا لشهادات الناجين من حصاره لبلدة حماه سنة 1982 والذي كان يستهدف قمع انتفاضة الاخوان المسلمين في سوريا.