الوعد الزائف بميزانية لمنطقة اليورو

بروكسل- ان هناك سؤال مهم يواجه الرؤساء الاربع لمؤسسات اوروبا الرئيسه( المفوضية الاوروبية ، المجلس الاوروبي ، البنك المركزي الاوروبي ، مجموعة اليورو) وهم يعدون تقريرهم عن كيفية اصلاح العملة الموحده : هل تحتاج منطقة اليورو الى ميزانية خاصة بها ؟

ان هولاء يواجهون الطرح القائل بإن الاتحاد النقدي للولايات المتحدة الامريكية يعمل بشكل افضل لإن هناك ميزانية فيدرالية ضخمة والتي تخفف من وقع الصدمات غير المتشابهة – اي صدمات لولايات مختلفة . ان هناك من يدعي ان منطقة اليورو يجب ان يكون لها ميزانية خاصة بها من اجل توفير تأمين تلقائي مماثل لاعضاءها .

لكن هذا الطرح قد اساء فهم التجربة الامريكية .

To continue reading, please log in or enter your email address.

To read this article from our archive, please log in or register now. After entering your email, you'll have access to two free articles from our archive every month. For unlimited access to Project Syndicate, subscribe now.

required

By proceeding, you agree to our Terms of Service and Privacy Policy, which describes the personal data we collect and how we use it.

Log in

http://prosyn.org/XN7ax5J/ar;

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.