القوة الناعمة والعصي الغليظة

لندن ـ جميعنا نتذكر عبارة واحدة من الحملة الانتخابية الأولى للرئيس السابق كلينتون .

حين كان بِل كلينتون مرشحاً لرئاسة الولايات المتحدة في أوائل التسعينيات، شرح أحد العاملين في حملته الانتخابية القضية المركزية في تلك الانتخابات قائلاً: "إنه الاقتصاد". إن الاقتصاد يفسر كل شيء ـ فرص العمل، والأسعار، والمدخرات، والمساكن ـ ويحدد الحالة العامة ويقرر الأجندة السياسية.

ويؤكد على هذه النقطة إعلان رأيته في إحدى المجلات. والإعلان عن نوع باهظ السعر من الحقائب. في الإعلان نرى ميخائيل غورباتشوف يجلس في مؤخرة سيارة ليموزين، والسيارة تمر بمحاذاة سور برلين. وفي المقعد المجاور له نرى حقيبة أوراق من ماركة فاخرة. والرسالة هي: "من يبالي بالسور؛ دعكم من السياسة؛ فالحكم للمال".

To continue reading, please log in or enter your email address.

To access our archive, please log in or register now and read two articles from our archive every month for free. For unlimited access to our archive, as well as to the unrivaled analysis of PS On Point, subscribe now.

required

By proceeding, you agree to our Terms of Service and Privacy Policy, which describes the personal data we collect and how we use it.

Log in

http://prosyn.org/BWTy1h3/ar;

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.