0

الروابط التي تجمع اليابانيين

يوريكو كويكي

طوكيو لقد ضرب التسونامي البلدة بمعدل 8 أمتار بالثانية أي بسرعة عداء حائز على الميدالية الذهبية . لقد وصل ارتفاع الموجة الى 15 متر اي ان الموج تجاوز اعلى ارتفاع قد يصل اليه لاعب القفز بالزانة . أما السفن فقد سحبتها الامواج الى التلال واصبحت السيارات عائمة في المياه مثل القوارب وبعد ان انتهت الموجة لم يتبقى من بلدة كامايشي وهي أقدم بلدة لصناعة الصلب في مقاطعة اياوتي الا جبل من المخلفات . لقد بدت البلدة مثل طوكيو بعد قصفها بالقنابل الحارقة أو هيروشيما وناغازاكي بعد ان تم ضربهما بالقنابل النووية.

ان بالامكان مشاهدة مناظر مماثلة في طول منطقة ثوكو وعرضها وهي المنطقة التي تحاذي ساحل سانريكو في شمال شرق اليابان . يعتقد على سبيل المثال انه في مدينة ريكوزينتاكاتا الريفية والتي يبلغ عدد سكانها 23 الف نسمة فإن حوالي 5 الاف منزل من منازل البلدة التي تقدر بثمانية الاف قد اختفت بسبب الكارثة وان المباني الوحيدة الباقية هي مبنى البلدية وسوبرماركت واحد. ان مطار سينداي بالقرب من ساحل مقاطعة مياجي اصبح يبدو كميناء بحري .

ان الزلازل الضخم الذي ضرب منطقة ثوكو في الحادي عشر من مارس والذي بلغت قوته 9 درجات على مقياس رختر وكان مركزه ساحل سانريكو هو اقوى زلازل مسجل في تاريخ اليابان . ان عدد الضحايا وحجم الاضرار ما يزال غير معروف ولكن من المتوقع ان تتجاوز الخسائر في الارواح ما يزيد عن 23 الف شخص كما ان قيمة الاضرار الاقتصادية تقدر بحوالي 25 تريليون ين ياباني .