الاسلام و\في الغرب

جده- ان الثورات في تونس ومصر تعتبر الى حد كبير امثلة على الانتقال السلمي للسلطة بعد عقود من الحكم الاستبدادي الذي لا يتزعزع . لكن التغيير في هذين البلدين وغيرهما من البلدان العربية قد فاجأ العالم .

ان الحديث عن " الربيع العربي " قد هيمن على وسائل الاعلام الغربية والجدل السياسي منذ عدة اشهر . ان العديد من المسلمين الذين يعيشون في الغرب يراقبون ايضا الاحداث في المنطقة عن كثب ، وكلهم امل بإن اخوتهم في الدين سوف يستمتعون بحقوق أكبر وحريات والحماية تحت حكم القانون ، وذلك كما هو الحال عندهم لعقود عديدة.

لكن ليس هناك ضمان بإن تلك الانتقالات سوف تكون نتائجها سلمية . ان الوضع الحالي في ليبيا والبحرين واليمن هو مصدر للقلق الشديد ، وايجاد حلول سياسية عملية في تلك البلدان هو بمثابة تحدي ليس فقط للعالم الاسلامي ، ولكن ايضا للغرب والمجتمع الدولي بأكمله.

To continue reading, please log in or enter your email address.

To continue reading, please log in or register now. After entering your email, you'll have access to two free articles every month. For unlimited access to Project Syndicate, subscribe now.

required

By proceeding, you are agreeing to our Terms and Conditions.

Log in

http://prosyn.org/9gN89YQ/ar;

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.