EU flag ripped Laure P/Flickr

اوروبا ومعاداة اوروبا

برلين- لقد واجه الاتحاد الاوروبيمنذ سنة 2008 عندما اندلعت الازمة المالية العالمية سلسلة من الازمات :الازمة اليونانية المتصاعدة والهيمنة الثأرية الروسية في اوكرانيا وازمة اللاجئين في البحر الابيض المتوسط

(والمرتبطة بشكل وثيق بالازمة الاقليمية في الشرق الاوسط والحروب المختلفة في افريقيا). ان هذه الازمات قد شكلت ضغطا كبيرا على قوى الاتحاد الاوروبي ومؤسساته بشكل يفوق امكانياتها ولهذا السبب كان الرد الاوروبي ضعيف الى حد كبير.

ان انعدام فعالية المؤسسات والهياكل الحالية في وجة التهديدات اليومية يهدد الان شرعية الاتحاد الاوروبي لأن مواطني اوروبا يدعون لحلول من الواضح ان الاتحاد الاوروبي غير قادر والى حد ما غير راغب بتوفيرها. ان احد هذه العواقب هو تآكل الدعم للاتحاد الاوروبي بين الناخبين في الدول الاعضاء فيه .

To continue reading, please log in or enter your email address.

To access our archive, please log in or register now and read two articles from our archive every month for free. For unlimited access to our archive, as well as to the unrivaled analysis of PS On Point, subscribe now.

required

By proceeding, you agree to our Terms of Service and Privacy Policy, which describes the personal data we collect and how we use it.

Log in

http://prosyn.org/1AeQALt/ar;

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.