Chris Van Es

بلدان صغيرة وأفكار كبيرة

كمبريدج ـ قبل عشرين عاماً كان العديد من الناس يتصورون أن الدرس المستفاد من ثمانينيات القرن العشرين هو أن النموذج الرأسمالي الذي تبنته اليابان كان النموذج الأفضل على الإطلاق، وأن البلدان الأخرى في مختلف أنحاء العالم لابد وأن تحذو حذو اليابان. ولكن النموذج الياباني سرعان ما فقد بريقه في التسعينيات.

وقبل عشرة أعوام تصور العديد من الناس أن الدرس المستفاد من التسعينيات هو أن النموذج الرأسمالي الذي تبنته الولايات المتحدة كان النموذج الأفضل، وأن البلدان الأخرى لابد وأن تحذو حذو الولايات المتحدة. ولكن سرعان ما فقد النموذج الأميركي جاذبيته في العقد الأول من القرن الحادي والعشرين.

في أي اتجاه إذن ينبغي لبلدان العالم في عام 2010 أن تتطلع بحثاً عن نماذج النجاح الاقتصادي لمحاكاتها؟

To continue reading, please log in or enter your email address.

To access our archive, please log in or register now and read two articles from our archive every month for free. For unlimited access to our archive, as well as to the unrivaled analysis of PS On Point, subscribe now.

required

By proceeding, you agree to our Terms of Service and Privacy Policy, which describes the personal data we collect and how we use it.

Log in

http://prosyn.org/2Fj4wXU/ar;

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.