gaviria1_RJ SangostiMediaNews GroupThe Denver Post via Getty Images_dea raid RJ Sangosti/MediaNews Group/The Denver Post via Getty Images

إنهاء حرب المخدرات الأمريكية الأبدية

بوغوتاـ تتغير الإدارات الأمريكية بصورة منتظمة، لكن استراتيجية مكافحة المخدرات القمعية التي تنتهجها أمريكا لا تزال ثابتة. فمنذ أن أعلن الرئيس، ريتشارد نيكسون، "الحرب على المخدرات" في عام 1971، والعالم يأمل في حدوث تغيير في سياسة مكافحة المخدرات الأمريكية كلما تولت إدارة جديدة السلطة. فهل ستتخلى إدارة الرئيس، جو بايدن، أخيرًا عن النهج الذي جربه أسلافه وباء بالفشل؟

في الخمسين عاما التي مرت منذ شن تلك الحرب، نادرًا ما تهربت عصابات تهريب المخدرات من خوض غمارها، حيث لجأت إلى القتل، والخطف، وتحدي وكالات إنفاذ القانون بعنف. وفي غضون ذلك، استخدم صانعو السياسة الموارد والأساليب العسكرية لمحاربة المنظمات الإجرامية، وأنفقوا مليارات الدولارات على إنفاذ القانون والسجون.

إلا أن كل هذه الجهود ذهبت أدراج الرياح، لأن الطلب على المخدرات غير المشروعة ثابت وقابل للتكيف مع العرض. إذ يرتبط تعاطي المخدرات بظروف الناس أو خياراتهم، لذا فإن تقليص الطلب من خلال الإكراه هو حلم يراودنا فقط. ولم ينجح أي بلد في نصف القرن الماضي في القضاء على سوق المخدرات غير المشروعة من خلال إنفاذ القانون.

We hope you're enjoying Project Syndicate.

To continue reading, subscribe now.

Subscribe

or

Register for FREE to access two premium articles per month.

Register

https://prosyn.org/Jhlfxbtar