0

الأسلوب الخطأ في النظر إلى قضية النفط

في خطابه الأخير عن حالة الاتحاد، صرح الرئيس جورج دبليو بوش أن أميركا "أصبحت مدمنة على النفط". ثم أعلن عن إنشاء برنامج لأبحاث الطاقة من شأنه أن يقلل واردات أميركا من النفط من الشرق الأوسط بنسبة 75% خلال العقدين القادمين. ولكن حتى إذا ما نجح برنامجه، فلن يخدم كثيراً في تعزيز أمن أميركا فيما يتصل بالطاقة. ذلك أن الولايات المتحدة تحصل على خمس احتياجاتها من النفط فقط من الخليج الفارسي.

وأميركا ليست وحدها في الانزعاج بشأن النفط باعتباره مشكلة أمنية. فقد أدركت الصين والهند، وهما الدولتان الأكثر ضخامة في العالم، أن معدلات النمو الاقتصادي المرتفعة التي تمكنتا من تحقيقها حتى الآن تعتمد أيضاً على النفط الأجنبي. وعلى الرغم من أن الدولتين تستهلكان معاً ما يقل قليلاً عن نصف ما تستهلكه الولايات المتحدة من النفط، إلا أن استهلاك الدولتين يتزايد على نحو أسرع. وحين تستهلك الدول الفقيرة عن كل فرد قدر ما تستهلكه الدول الغنية، فهل يتبقى من النفط ما يكفي الجميع؟