7

التخفيف الكبير

بروكسل –& بعد مضي اكثر من ثلاث سنوات على الازمة المالية والتي اندلعت سنة 2008 ، من يعمل اكثر من اجل تحقيق الانتعاش الاقتصادي ، اوروبا او الولايات المتحدة الأمريكية ؟ لقد اكمل الاحتياطي الفيدرالي الامريكي جولتين من ما يطلق عليه " التخفيف النوعي" بينما قام البنك المركزي الاوروبي باطلاق النار مرتين من مدفعه الكبير حيث تمثل ذلك بما يطلق عليه عملية اعادة التمويل طويلة الاجل والتي توفر اكثر من تريليون يورو (1،3 تريليون دولار امريكي ) على شكل تمويل منخفض التكلفة للبنوك في منطقة اليورو لمدة ثلاث سنوات .

لقد قيل لبعض الوقت ان الاحتياطي الفيدرالي الامريكي قد عمل اشياء اكثر من اجل تحفيز الاقتصاد نظرا لإنه استخدام سنة 2007 كمؤشر وقام على هذا الاساس بتوسيع ميزانيته العامه بشكل يتناسب مع ذلك وبشكل اكبر من ما عمله البنك المركزي الأوروبي. لكن البنك المركزي الاوروبي الان قد لحق بنظيره الامريكي فميزانيته العامه تصل لحوالي 2،8 تريليون يورو او ما يقارب 30% من الناتج المحلي الاجمالي لمنطقة اليورو مقارنة بالميزانية العامة للاحتياطي الفيدرالي الامريكي والتي تصل لحوالي 20% من الناتج المحلي الاجمالي الامريكي .