peralta1_MUNIR UZ ZAMANAFP via Getty Images_farm laborers MUNIR UZ ZAMANAFP via Getty Images

قواعد عالمية جديدة لمستقبل غذائي أكثر عدلا

جنيف- إن بإمكان الحكومات هذا العام التحقق من ان وجود قواعد عالمية جديدة ستساعد في عودتنا للمسار الصحيح من اجل الوصول لنظام تجاري زراعي أكثر عدلا واستدامة والتغلب على النكسات الأخيرة فيما يتعلق بجهودنا في التصدي للجوع وسوء التغذية. ان قمة الأمم المتحدة للأنظمة الغذائية في سبتمبر ومؤتمر الأمم المتحدة للمناخ (المؤتمر السادس والعشرون للأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ) في نوفمبر والمؤتمر الوزاري لمنظمة التجارة العالمية والذي سيبدأ في وقت لاحق من هذا الشهر سوف تعطي لصناع السياسيات فرصة كافية للإنجاز.

ان جائحة كوفيد-19 والانكماش الاقتصادي والتغير المناخي والصراعات قد ساهمت جميعا في زيادة الجوع وسوء التغذية. ان التقرير الأخير للجنة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ هو الأخير ضمن سلسلة من التحذيرات التي تظهر لماذا يتوجب على الحكومات اتخاذ قرارات فورية وجريئة من اجل التعامل مع التحديات التي نواجهها.

يتوجب على الحكومات على وجه الخصوص التركيز على تصحيح وتقليل الانحرافات التي تثقل كاهل أسواق الأغذية والزراعة حاليا. لو استطاع صناع السياسات تحسين كيفية عمل تلك الأسواق فإن المنتجين والمستهلكين الأكثر ضعفا سوف يكونون الأكثر استفادة.

We hope you're enjoying Project Syndicate.

To continue reading, subscribe now.

Subscribe

or

Register for FREE to access two premium articles per month.

Register

https://prosyn.org/NcjLNmtar