صعود العملة الصينية

شنغهاي- ان هناك جدل متصاعد في الصين يتعلق بما اذا كان من المفترض على الصين تدويل عملتها وربما الانضمام الى الدولار الامريكي واليورو لتصبح عملة دوليه اي عمله تستخدمها البلدان الاخرى في تسعير بضائعها التجارية وقروضها الدولية. ان الجدل المرتبط بذلك هو ما اذا كانت شنغهاي يمكن ان تصبح مركز تجاري مالي دولي من الطراز الاول مثل لندن ونيويورك .

ان التاريخ المالي يمكن ان يساعد في الاجابة على هذه الاسئلة . اولا، ان اي مدينة يمكن ان تصبح مركزا ماليا دوليا من الطراز الاول فقط لو كانت عملتها عملة دولية ولكن وكما يتضح من وضع لندن فإن بإمكان مدينة ما ان تحتفظ بوضعها كمركز مالي عالمي من الطراز الاول في نظام الاسواق المالية حتى لو تم تعد عملتها عمله دولية .

ثانيا ، ان تكلفة المعاملات المرتبطه باستخدام عملة اجنبية كوسيط للصرف الاجنبي تتناسب عكسيا مع درجة استخدامها عالميا علما ان الاقتصادات المتشابهه في المستوى تصنف استخدام المستثمرين الاجانب لمركز مالي دولي معين وكنتيجة لذلك لا يمكن ان يكون هناك اكثر من ثلاث الى اربع عملات دولية ومراكز مالية عالمية من الطراز الاول.

To continue reading, please log in or enter your email address.

To continue reading, please log in or register now. After entering your email, you'll have access to two free articles every month. For unlimited access to Project Syndicate, subscribe now.

required

By proceeding, you are agreeing to our Terms and Conditions.

Log in

http://prosyn.org/H1eSnU6/ar;

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.