tharoor163_Indian Ministry of External AffairsHandoutAnadolu Agency via Getty Images_indiarussia Indian Ministry of External Affairs/Handout/Anadolu Agency via Getty Images

ماذا تفعل الهند في أوكرانيا؟

نيودلهي ــ مع اقتراب نهاية شهر مارس/آذار، مَـرَّ عدد غير عادي من الزوار الدبلوماسيين عبر عاصمة الهند. أولا، جاء رئيس الوزراء الياباني فوميو كيشيدا، ووزير الخارجية النمساوي ألكسندر شالنبرج، ووكيلة وزارة الخارجية الأميركية للشؤون السياسية فيكتوريا نولاند. وتبعهم وزير الخارجية اليوناني نيكوس ديندياس، ووزير الخارجية الـعُـماني سيد بدر البوسعيدي، ووزير الخارجية الصيني وانج يي.

وتواصلت الزيارات. فكان الزائر التالي جابرييل فيسينتين مبعوث الاتحاد الأوروبي الخاص إلى منطقة الهادي الهندي؛ ومارسيلو إبرارد وزير خارجية المكسيك، وينس بلوتنر مستشار السياسة الخارجية والأمنية للمستشار الألماني أولاف شولتز؛ وجيفري فان ليوين مستشار الشؤون الخارجية والدفاع في حكومة رئيس الوزراء الهولندي مارك روت. أخيرا وليس آخرا، كان نائب مستشار الأمن القومي الأميركي داليب سينغ، ووزيرة الخارجية البريطانية ليز تروس، ووزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف. كما عُـقِـدَت أيضا قمة هندية أسترالية على الإنترنت.

الواقع أن الحرب الدائرة في أوكرانيا كشفت عن نقاط ضعف استراتيجية تعيب الهند في جوارها الصعب كما لم يكشف عنها أي شيء آخر، مما أثار تساؤلات جوهرية حول مكانة الهند العالمية وأمنها الإقليمي. ولكن من عجيب المفارقات ــ كما تؤكد الزيارات الرفيعة المستوى الأخيرة ــ أن الصراع زاد من أهمية الهند الاستراتيجية، وعمل على توسيع خياراتها في الأمد القريب.

To continue reading, register now.

As a registered user, you can enjoy more PS content every month – for free.

Register

or

Subscribe now for unlimited access to everything PS has to offer.

https://prosyn.org/Dn1wIloar