عازف بيانو بالفطرة؟

لندن ــ كتب رئيس تحرير صحيفة الجارديان، ألان روزبريدجر، كتاباً حول القرار الذي اتخذه بممارسة العزف على البيانو لمدة عشرين دقيقة يوميا، وكيف تمكن بعد ثمانية عشر شهراً من عزف البالاد البالغ الصعوبة رقم واحد في مقام جي ماينور للموسيقي العبقري شوبان أمام جمهور من الأصدقاء الذين أبدوا إعجابهم الشديد بعزفه. تُرى هل يستطيع أي شخص أن يحقق مثل هذا الإنجاز؟ أم أن الأمر يتطلب موهبة خاصة؟

كانت المناقشة حول الطبيعة في مقابل التربية والرعاية في دائرة الضوء لفترة طويلة. ولم تنته هذه المناقشة إلى حل لأن المسألة العلمية كانت دوماً متشابكة مع السياسة. فبشكل عام، ينتمي هؤلاء الذين يؤكدون على القدرة الفطرية إلى التيار السياسي المحافظ؛ أما أولئك الذين يؤكدون على أهمية التربية والرعاية فإنهم ينتمون إلى تيارات سياسية راديكالية.

كان فيلسوف القرن التاسع عشر جون ستيوارت مِل ينتمي إلى مدرسة "أي شخص يستطيع أن يفعل هذا". وكان على اقتناع تام بأن إنجازاته لم تكن بأي حال من الأحوال راجعة إلى مجموعة من الصفات الموروثة الخارقة: فأي شخص "يتمتع بذكاء عادي وصحة سليمة" ويخضع لمثل النظام التعليمي الذي فرضه عليه والده ــ والذي اشتمل على تعلم اللغة اليونانية في الثالثة من عمره ــ من الممكن أن يصبح جون ستيوارت مِل.

To continue reading, please log in or enter your email address.

To access our archive, please log in or register now and read two articles from our archive every month for free. For unlimited access to our archive, as well as to the unrivaled analysis of PS On Point, subscribe now.

required

By proceeding, you agree to our Terms of Service and Privacy Policy, which describes the personal data we collect and how we use it.

Log in

http://prosyn.org/OmuFMMA/ar;

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.