buruma187_y FRANCOIS MORIPOOLAFP via Getty Images_macron FRANCOIS MORI/POOL/AFP via Getty Images

لماذا يكرهون ماكرون؟

نيويورك ــ فرنسا ليست الولايات المتحدة. ساور العديد من الليبراليين، وأنا منهم، القلق إزاء احتمال فوز مارين لوبان بالرئاسة الفرنسية لذات السبب الذي مَـكَّـن دونالد ترمب من إلحاق الهزيمة بمنافسته هيلاري كلينتون في عام 2016: كراهية المرشح الأكثر ليبرالية من شأنها أن تمكن المرشح الشعبوي اليميني المتطرف من التأهل ولو بصعوبة.

ما يدعو إلى التفاؤل أن عددا كافيا من كارهي الرئيس إيمانويل ماكرون ضغطوا على أنفسهم وصوتوا لصالحه في الجولة الثانية من أجل إفشال لوبان. فإذا كان لزاما على المرء أن يختار بين الكوليرا والطاعون، كما قال العديد من الناخبين، فمن الواضح أن الخيار الأفضل هو الأول. وقد اعترف ماكرون نفسه بهذا في خطاب النصر، قائلا: "إلى كل أولئك الذين أدلوا بأصواتهم لصالحي، ليس دعما لأفكاري بل لمنع اليمين المتطرف من الفوز، أقول لهم إن أصواتكم تُـلزِمُـني تجاهكم أخلاقيا".

لكن حقيقة أن 41.5% من الناخبين اختاروا لوبان، المرشحة التي تمثل العنصر الأشد رجعية والأكثر عداء للمهاجرين في السياسة الفرنسية، تظل مزعجة بالقدر الكافي. لماذا إذن يكره كثيرون ماكرون؟

To continue reading, register now.

As a registered user, you can enjoy more PS content every month – for free.

Register

or

Subscribe now for unlimited access to everything PS has to offer.

https://prosyn.org/l57v4k6ar