elerian139_Image SourceGetty Images_dollareuropound Image Source/Getty Images

البنوك المركزية، السريعة والبطيئة

كمبريدج - تدور مناقشات السياسة الاقتصادية في منطقة اليورو والمملكة المتحدة والولايات المتحدة على نحو متزايد حول مسألة متى وكيف يتعين على البنوك المركزية التراجع عن تدابير التحفيز الشامل التي تم تنفيذها العام الماضي استجابةً لجائحة فيروس كوفيد 19.

الإجابات ليست سهلة. تتطلب جميع أجزاء القضية حكمًا متوازنًا يُراعي أوجه عدم اليقين التي لا تزال قائمة. يمكن أن يكون للتغييرات في سياسات البنوك المركزية الكبرى آثار بعيدة المدى على الرفاه الاقتصادي والمالي، مما يؤثر ليس فقط على الجهات المعنية بشكل مباشر، ولكن أيضًا على العديد من البلدان التي ستُجبر على "تحمل" نتائج هذه القرارات في نهاية المطاف.

هناك طريقة بسيطة لتأطير النقاش، وذلك من خلال التفكير في رحلة على الطريق. في السيارة هناك مجموعتان تتفقان على ثلاثة أشياء: "الوِجهة" هي تحقيق نمو اقتصادي مرتفع ودائم وشامل ومستدام. الطريق للوصول إلى هناك غير سوية وبها منعرجات؛ والسيارة لديها قوة دفع جيدة إلى الأمام.

We hope you're enjoying Project Syndicate.

To continue reading, subscribe now.

Subscribe

or

Register for FREE to access two premium articles per month.

Register

https://prosyn.org/taCTCdvar