كيف ينبغي لمؤتمر بريتون وودز الثاني أن يكون

نيويورك ـ كانت الدعوة إلى عقد مؤتمر ثانٍ على غرار مؤتمر بريتون وودز، الذي عُـقِد بعد الحرب العالمية الثانية، موضع ترحيب بيننا نحن الذين طالما أكدنا أن البنية الدولية للنظام المالي العالمي تحتاج إلى الإصلاح العميق. بالطبع، صدرت دعوات مماثلة بعد الأزمتين الآسيوية والروسية أثناء الفترة بين 1997 إلى 1998، إلا أنها لم تؤخذ على محمل الجد من جانب الدول الصناعية الغنية. والآن بعد أن أصبحت هذه البلدان في مركز العاصفة، فربما تتعامل مع الأمر بجدية.

إن مسألة الدعوة إلى الإصلاح تشتمل على مشكلتين أساسيتين. فهي أولاً تفتقر إلى المحتوى: فلا أحد يستطيع أن يجزم بالمواضيع التي قد يناقشها مؤتمر بريتون وودز الثاني، إذا ما انعقد. والمشكلة الثانية أن العملية كانت على خطأ منذ بدايتها، حيث استبعدت أغلب البلدان من المحادثات. إنه لأمر طيب أن تبدي مجموعة الدول الصناعية السبع، أو أي مجموعة فرعية تابعة لها، قدراً من الزعامة، بيد أن الإصلاح الجذري لن يتسنى أبداً دون الاستعانة بعملية شاملة تمنح كلاً من البلدان الصناعية والنامية، والبلدان الكبيرة والصغيرة على السواء، الصوت الكافي. ويتعين على المؤسسات العالمية، وليس مجموعات من البلدان مخصصة لهذا الغرض بالذات، أن تكون في قلب الجهود الرامية إلى الإصلاح.

إن القضية الأكثر وضوحاً الآن تتلخص في ضرورة تصحيح العجز الشديد في التنظيمات، والذي بات يميز أسواق المال العالمية. ولابد أن تبدأ المناقشات بالاتفاق على مبادئ تنظيمية. ومن بين أوضح هذه المبادئ أن تكون التنظيمات شاملة، وأن تتجنب الثغرات الهائلة التي أدت إلى الاضطرابات الراهنة.

To continue reading, please log in or enter your email address.

Registration is quick and easy and requires only your email address. If you already have an account with us, please log in. Or subscribe now for unlimited access.

required

Log in

http://prosyn.org/DvS3lXJ/ar;
  1. An employee works at a chemical fiber weaving company VCG/Getty Images

    China in the Lead?

    For four decades, China has achieved unprecedented economic growth under a centralized, authoritarian political system, far outpacing growth in the Western liberal democracies. So, is Chinese President Xi Jinping right to double down on authoritarianism, and is the “China model” truly a viable rival to Western-style democratic capitalism?

  2. The assembly line at Ford Bill Pugliano/Getty Images

    Whither the Multilateral Trading System?

    The global economy today is dominated by three major players – China, the EU, and the US – with roughly equal trading volumes and limited incentive to fight for the rules-based global trading system. With cooperation unlikely, the world should prepare itself for the erosion of the World Trade Organization.

  3. Donald Trump Saul Loeb/Getty Images

    The Globalization of Our Discontent

    Globalization, which was supposed to benefit developed and developing countries alike, is now reviled almost everywhere, as the political backlash in Europe and the US has shown. The challenge is to minimize the risk that the backlash will intensify, and that starts by understanding – and avoiding – past mistakes.

  4. A general view of the Corn Market in the City of Manchester Christopher Furlong/Getty Images

    A Better British Story

    Despite all of the doom and gloom over the United Kingdom's impending withdrawal from the European Union, key manufacturing indicators are at their highest levels in four years, and the mood for investment may be improving. While parts of the UK are certainly weakening economically, others may finally be overcoming longstanding challenges.

  5. UK supermarket Waring Abbott/Getty Images

    The UK’s Multilateral Trade Future

    With Brexit looming, the UK has no choice but to redesign its future trading relationships. As a major producer of sophisticated components, its long-term trade strategy should focus on gaining deep and unfettered access to integrated cross-border supply chains – and that means adopting a multilateral approach.

  6. The Year Ahead 2018

    The world’s leading thinkers and policymakers examine what’s come apart in the past year, and anticipate what will define the year ahead.

    Order now