sachs323_ROSLAN RAHMANAFP via Getty Images_singaporecoronavirustemperaturetesting Roslan Rahman/AFP via Getty Images

الانقسام بين الشرق والغرب في السيطرة على كوفيد-19

نيويورك ــ من الواضح أن دول شرق آسيا تتفوق في الأداء على الولايات المتحدة وأوروبا في السيطرة على جائحة مرض فيروس كورونا 2019 (كوفيد-19 COVID-19)، على الرغم من حقيقة مفادها أن الفاشية بدأت في الصين، التي ترتبط بها بقية دول شرق آسيا ارتباطا وثيقا عبر التجارة والسفر. يجب أن تتعلم الولايات المتحدة وأوروبا بأقصى سرعة ممكنة حول الأساليب التي انتهجتها دول شرق آسيا، والتي ربما لا تزال قادرة على إنقاذ أعداد هائلة من الأرواح في الغرب وبقية العالم.

لعل نقطة البداية المهمة للمقارنة هنا تكمن في عدد حالات الإصابة والوفيات المؤكدة بمرض فيروس كورونا 2019 لكل مليون نسمة، وهذا موضح في العمود الأول من الجدول المصاحب الذي يسجل أرقام السابع من إبريل/نيسان. يبدو الأمر كما لو أن كلا من المنطقتين تقع في عالَم مختلف عن عالم الأخرى. فالوباء يجتاح الآن أوروبا والولايات المتحدة: تتراوح الحالات المؤكدة لكل مليون من 814 (المملكة المتحدة) إلى 3036 (إسبانيا)، وتتراوح الوفيات لكل مليون من 24 إلى 300. أما في دول شرق آسيا، فتتراوح الحالات المؤكدة لكل مليون من 3 (فيتنام) إلى 253 (سنغافورة)، وتتراوح الوفيات لكل مليون من صِفر إلى أربع.

لا تقلل دول شرق آسيا بشكل منهجي من عدد الحالات المؤكدة أو الوفيات نسبة إلى نظيراتها الغربية. فكل من المنطقتين اختبرت نسبة مماثلة من سكانها، كما هو موضح في العمود الثالث من الجدول.

We hope you're enjoying Project Syndicate.

To continue reading, subscribe now.

Subscribe

or

Register for FREE to access two premium articles per month.

Register

https://prosyn.org/AhiLd67ar