Daily life Kerala India v2 Marji Lang/Getty Images

ثمن الإمبراطورية

نيودلهي – عادة لا يميل الشعب الهندي إلى الخوض في الماضي الاستعماري للبلاد. سواء بسبب القوة الوطنية أو الضعف الحضاري، رفضت الهند منذ فترة طويلة حمل أي ضغينة ضد بريطانيا رغم 200 سنة من الاستعباد الامبريالي والنهب والاستغلال. لكن موقف الهند الهادئ من الماضي لا يُنسِي ما تم القيام به.

بعد بضع سنوات، سأل ونستون تشرشل رئيس الوزراء جواهرلال نهرو، الذي كان قد قضى ما يقرب من عشر سنوات من حياته في السجون البريطانية، عن سبب الغياب الواضح للضغينة عنده. وقال نهرو إن "رجلا عظيما" المهاتما غاندي، قد دعا الهنود أن يتحلوا بالصبر "لا الخوف ولا الكراهية".

ولكن على الرغم من المظاهر ، فاٍن رواسب الاستعمار لم تتلاشى بشكل كلي. هذا أول ما تعلمته في صيف عام 2015  لما ألقيت خطابا كان له رد فعل قوي في جميع أنحاء الهند.

To continue reading, please log in or enter your email address.

To access our archive, please log in or register now and read two articles from our archive every month for free. For unlimited access to our archive, as well as to the unrivaled analysis of PS On Point, subscribe now.

required

By proceeding, you agree to our Terms of Service and Privacy Policy, which describes the personal data we collect and how we use it.

Log in

http://prosyn.org/dRn4CUG/ar;

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.