Skip to main content

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated Cookie policy, Privacy policy and Terms & Conditions

trump xi jinping Artyom Ivanov\TASS via Getty Images

هل يمكن لترامب ان يعمل صفقة مع الصين ؟

هونغ كونغ -  ان المفاوضات التجارية بين الولايات المتحدة والصين تقترب من الموعد النهائي في الاول من مارس وبعد ذلك سيتم استئناف حرب الرسوم الجمركية – والتي ستبدأ بزيادة من 10% الى 25% على منتجات صينية تصل قيمتها الى 200 مليار دولار امريكي وبينما هناك تقلبات كبيرة في الاسواق المالية العالمية ،يبدو ان المستثمرين يفترضون ان هناك الكثير على المحك لدرجة ان الفشل غير وارد بالنسبة للولايات المتحدة الامريكية والصين في التوصل لصفقة. إن تفاؤلهم هذا قد لا يستمر طويلا.

في واقع الأمر ، لقد تم تحقيق تقدم ملموس فيما يتعلق بالعديد من القضايا الرئيسية مثل نقل التكنولوجيا وحماية حقوق الملكية الفكرية والحواجز غير الجمركية وتطبيق الاليات ولكن نزع فتيل التوتر بين الولايات المتحدة الامريكية والصين بأي شكل مستدام سيتطلب نهج اكثر شمولية مبني على اساس تحول اساسي في العقلية.

لقد كانت العلاقات الصينية الامريكية خلال الاربعين سنة الماضية قائمة على التعاون بشكل عام مما يعكس نهج شمولي يأخذ بالاعتبار مصالح النظام العالمي برمته ، لكن ادارة الرئيس الامريكي دونالد ترامب لا يبدو انها تؤمن بإن العمل مع الصين (او اي جهة اخرى ) يمكن ان ينفع الجهتين وكما يظهر شعار ترامب "امريكا اولا" فإن الولايات المتحدة تلعب لعبة " إما رابح أو خاسر " وهي تلعب من اجل الربح .

We hope you're enjoying Project Syndicate.

To continue reading, subscribe now.

Subscribe

Get unlimited access to PS premium content, including in-depth commentaries, book reviews, exclusive interviews, On Point, the Big Picture, the PS Archive, and our annual year-ahead magazine.

https://prosyn.org/prvwtNDar;
  1. lhatheway7_Claudio Santistebanpicture alliance via Getty Images_ECBFedLagardePowell Claudio Santisteban/picture alliance via Getty Images

    Restoring Central Banks’ Credibility

    Larry Hatheway

    The old central-bank playbook of slashing interest rates to spur consumption, investment, and employment has become less effective since the 2008 financial crisis. Yet without effective tools and the public's confidence, central banks will be unable to rise to the occasion when the next recession arrives.

    0
  2. fischer163_action press-PoolGetty Images_natoflagsoldiers Action Press-Pool/Getty Images

    The Day After NATO

    Joschka Fischer

    French President Emmanuel Macron has drawn criticism for describing NATO as brain dead and pursuing a rapprochement with Russian President Vladimir Putin. But now that a wayward America could abandon the continent at any moment, Macron's argument for European defense autonomy is difficult to refute.

    7