Skip to main content

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated Cookie policy, Privacy policy and Terms & Conditions

benami156_Win McNameeGetty Images_trumpyellingbleh Win McNamee/Getty Images

امريكا ترامب الغادرة

تل ابيب- ان قرار الرئيس دونالد ترامب المفاجىء لدرجة الفظاظة بسحب القوات الامريكية من سوريا مما مهد الطريق للهجوم التركي ضد الاكراد هو عبارة عن خيانة غير اخلاقية لحليف استراتيجي . يمكن للمرء ان يتوقع أن يأتي الغدر من نظام فاشي أو سلطوي ولكن الذي حصل اليوم ان الولايات المتحدة الأمريكية- لاعب عالمي مع أفكار مثالية مفترضة- قد أصبحت امبرطورية العالم الغادرة .

إن تخلي ترامب المتعجرف عن الاكراد – اكثر حلفاء امريكا اخلاصا وفعالية في الحرب ضد داعش والذين حتى الاسبوع الماضي كان لديهم نقاط عسكرية مشتركة مع الجنود الامريكيين – هو آخر مثال ضمن سلسلة طويلة من الخيانات من قبل هذه الادارة. لقد حدد ترامب توجه فترته الرئاسية وذلك عندما قام بسحب الولايات المتحدة الامريكية من اتفاقية باريس للمناخ مما يعني انه اختار وبدون خجل المصالح المالية لإقطاب صناعة الوقود الاحفوري في امريكا على حساب المصالح الوجودية لبقية البشر.

لقد تخلى ترامب كذلك عن الاتفاق النووي مع ايران واعاد فرض العقوبات عليها على الرغم من ان ايران قد تقيدت بالتزاماتها بموجب الاتفاق ( واستمرت بذلك الالتزام لسنة اخرى) وحتى حلفاء امريكا الاوروبيين لم يكونوا بمأمن من قرارات ترامب حيث لم يكتفي ترامب بانتقاد حلفاءه في الناتو مرارا وتكرارا ، بل فرضت ادارته كذلك عقوبات تجارية على بضائع من الاتحاد الاوروبي تصل قيمتها الى مبلغ 7،5 مليار دولار امريكي ولقد تبجح ترامب مؤخرا بإنه على ثقة من انتصار الولايات المتحدة في الحرب التجارية مع الاتحاد الأوروبي.

We hope you're enjoying Project Syndicate.

To continue reading, subscribe now.

Subscribe

Get unlimited access to PS premium content, including in-depth commentaries, book reviews, exclusive interviews, On Point, the Big Picture, the PS Archive, and our annual year-ahead magazine.

https://prosyn.org/NkEtAJtar;