Donald Trump meeting Andrew Harrer-Pool/Getty Images

ترمب الأيدولوجي المتزمت ؟

لندن- ربما سينظر المؤرخون إلى الممثل الأمريكي اليك بولدوين على أنه أكثر حليف مفيد للرئيس الأمريكي دونالد ترمب فتقليد بولدوين لترمب خلال البرنامج الكوميدي " عرض ليلة السبت المباشر " بشكل متكرر والذي تمت مشاهدته على نطاق واسع يجعل ترمب يبدو كأضحوكة مما يعمي خصوم الرئيس السياسيين عن خطورة أيدولوجيته .

بالطبع فإنه عادة ما يتم التهكم على السياسيين في جميع الأوقات ولكن بالنسبة لترمب هناك توجه بالفعل بعدم أخذ أراءه السياسية على محمل الجد. إن شكل سياساته – تغريدات مشوشة وأكاذيب صريحة وتصريحات عنصرية وغير متجانسة ومحاباة صريحة للإقارب- يعتبر غريبا وبغيضا للطبقة البيروقراطية مما يؤثر سلبا على المضمون .

وحتى أولئك الذين يأخذون ترمب على محمل الجد فشلوا في تتبع أصل الحركة الترمبية فالديمقراطيون يشعرون بالغضب الشديد بسبب تحيزه ضد المرأة وكراهيته للإجانب إلى الحد الذي جعلهم يفشلون في فهم كيف يتواصل مع العديد من مناصريهم السابقين وبالنسبة للجمهوريين التقليديين فهم حريصون جدا على وجود " جمهوري" في الحكم ويطبق السياسات التقليدية المحافظة –مثل إلغاء الضوابط التنظيمية والتخفيضات الضريبية – لدرجة أنهم يتجاهلون عناصر من برنامجه والتي تقلب أراءهم التقليدية رأسا على عقب .

To continue reading, please log in or enter your email address.

To read this article from our archive, please log in or register now. After entering your email, you'll have access to two free articles every month. For unlimited access to Project Syndicate, subscribe now.

required

By proceeding, you are agreeing to our Terms and Conditions.

Log in

http://prosyn.org/q5STbvO/ar;

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.