تريشيه يمسك بزمام السلطة في البنك المركزي الأوروبي

ربما كان الإعلان الذي صدر عن جين كلود تريشيه رئيس البنك المركزي الأوروبي بشأن اعتزام البنك رفع أسعار الفائدة في الاجتماع القادم لمجلس محافظي البنك والذي من المقرر أن ينعقد في الأول من ديسمبر، بمثابة اللحظة الفارقة في تاريخ ولايته للبنك.

فبالإعلان عن رفع أسعار الفائدة مسبقاً، وهو ما يعتبره كبار المسئولين في البنك المركزي الأوروبي بمثابة خطوة نحو قدر أعظم من الشفافية، أكد تريشيه بصورة راسخة على زعامته لمجلس المحافظين. ذلك أن الأنباء التي تسربت إلى الصحافة عن طريق الأعضاء المختلفين معه في الرأي كانت قد نثرت بذور الاضطراب والحيرة في أذهان عامة الناس بشأن هموم البنك ونواياه قبل إعلان تريشيه.

فعلى الرغم من اتفاق آراء أعضاء المجلس بالإجماع على أن رفع أسعار الفائدة المقرر في ديسمبر يشكل ضرورة قصوى، إلا أن حفنة من المتراجعين من بين أعضاء مجلس محافظي البنك المركزي الأوروبي ـ الذين يعمل بعضهم وفقاً لجدول أعمال شخصي ـ قد تعمدوا تسريب معلومات مضللة، بل وزائفة في بعض الأحيان، إلى الصحافة في محاولة بغير جدوى لمنع رفع أسعار الفائدة.

To continue reading, please log in or enter your email address.

Registration is quick and easy and requires only your email address. If you already have an account with us, please log in. Or subscribe now for unlimited access.

required

Log in

http://prosyn.org/IrkuZrm/ar;