oneill62_hadynyahGettyImages_everestsignbyhikers hadynyah/Getty Images

دروس اقتصادية من ايفرست

لندن- لقد شعرت بالصدمة مثل الكثير غيري عندما رأيت الصور التي أظهرت الطابور الطويل الذي تشكل في مايو من اجل تسلق قمة ايفرست وهي أعلى قمة في العالم من جهة نيبال . ان نظرية ان هذا الازدحام قد تسبب جزئيا في مصرع 11 شخص في الجبل خلال موسم التسلق هذا العام هي نظرية مرعبة بحق.

لقد قمت انا وزوجتي قبل حوالي عقد من الزمان بالمشي بتثاقل على الطريق المؤدي من لوكلا في نيبال باتجاه مخيم قاعدة ايفرست ، مما يعني انني اعرف جاذبية مثل تلك المغامرات ولكن الى جانب الشعور بالاثارة ، أتذكر أنني شعرت بخيبة الأمل بسبب العدد الكبير من الناس الذين يقومون بتلك الرحلة كما ذهبت مشاعر السحر والانجذاب الأولية حيث شعرنا انه لم يعد هناك حاجة للاستمرار في صراع البقاء في الطابور حيث قررنا ان نعكس المسار في اخر محطة قبل مخيم قاعدة الجبل ( للمتنزهين الطامحين ، أوصي باختيار المسار غير المعروف والذي يقود الى بحيرات جوكيو النيبالية والتي تعتبر اقل ازدحاما بكثير وتتمتع بمناظر خلابة كذلك ).

الى جانب الظروف المحددة مثل ضيق ممر المشاة فإن مشكلة الازدحام في ايفرست لا تختلف عن العديد من التحديات الاقتصادية والاجتماعية الاخرى التي يواجهها صناع السياسات وخاصة انعدام التوازن بين العرض والطلب وربما سوء التنظيم فعلى سبيل المثال فإن احد الامور التي تجعلني اشعر بالقلق على نحو خاص هو سوق المضادات الحيوية والذي يفشل بسبب ان تطوير الادوية الجديدة لا يواكب عملية الطلب ولكن الشيء الذي يعتبر اكثر ارتباطا بايفرست هو التحدي الأشمل والمتمثل في ادارة النقاط الساخنة للسياح علما انه حول العالم فإن المزيد من الناس قد انضموا للطبقة الوسطى ومن المفهوم ان هولاء يرغبون بتجربة افضل ما يحتويه هذا الكوكب .

We hope you're enjoying Project Syndicate.

To continue reading, subscribe now.

Subscribe

or

Register for FREE to access two premium articles per month.

Register

https://prosyn.org/2oINRxTar