0

ثائر عباد الشمس

لندن- ان الاخبار الكئيبة ان آي وايواي وهو ربما أشهر فنان معاصر في الصين قد تم اعتقاله وسجنه – لم تشاهده عائلته واصدقائه او تسمع منه منذ ذلك الحين – تجعلني أفكر بطريقة مختلفة بالمائة مليون بذرة من بذور عباد الشمس المصنوعة من الخزف والملونة باليد والمعروضه حاليا في معرض التايت الحديث في لندن .

ان الفن الذي قام به آي والمعروض في لندن يبدو انه يوحي بإن الشعب الصيني هو مثل ملايين البذور المنتشرة في مدخل القاعة الضخمة لمدخل معرض التايت فلا احد يهتم لو تم اذلالهم او سحقهم بالاقدام ( كما هو الحال مع البذور والتي تم السماح بسحقها في افتتاح المعرض). للأسف، فلقد أصبح آي أحد تلك البذور فلقد تم سحق حريته تحت أقدام دولة غير إنسانية.

لقد وصفت صحيفة جلوبال تايمز وهي الصحيفة الرسمية في الصين آي بإنه " مستقل " علما ان الصين لا تتحمل المستقلين. ان الطريقة الوحيدة للبقاء بالنسبة لأي صيني هي ان يصبح كئيبا وغير معروف مثل أي بذرة عباد الشمس .

طبقا لخبر صغير نشرته وكالة الانباء الصينية الرسمية شيخنوا فلقد تورط آي في ما يسمى " جرائم اقتصادية " وهذه العبارة تعني من الناحية العملية أي شيء قد يخطر على بال القيادة الماركسية\الماوية في الصين . ان الحكومة الصينية في واقع الامر لم تقرر بعد ما اذا كانت سوف تحاكم آي على ارتكابه جرائم اقتصادية أو بسبب كونه " مستقل ". مهما يكن من أمر فإن الهدف هو عدم السماح للعالم الخارجي بإن يعرف أي شيء عن المصير الذي ينتظر آي.