0

علم الوخز بالإبر

ظل الوخز بالإبر، مثله في ذلك كمثل العديد من العلوم الطبية الصينية التقليدية، يُـنْـظَر إليه في الغرب طيلة قرون من الزمان نظرة شك وارتياب. ولكن يبدو أن الوخز بالإبر يصادف نجاحاً في علاج العديد من الأمراض، ولكن كيف؟ تُـرى هل نستطيع أن نجد إجابة علمية لهذا السؤال؟

منذ أمد بعيد يرى أغلب الأطباء والمرضى الصينيين أن الوخز بالإبر علاج فعّال للسكتة الدماغية على سبيل المثال، وذلك من خلال استخدامه لتحسين وظائف الحركة والكلام، والوظائف الأخرى التي تتلفها السكتة الدماغية. ولقد أثبتت إحدى دراسات المسح أن 66% من الأطباء الصينيين يستخدمون الوخز بالإبر على نحو روتيني في علاج الآثار المترتبة على السكتة الدماغية. ويرى 63% من الأطباء الذين شملتهم الدراسة أن الوخز بالإبر علاج فعّال. ويعتقد 36% منهم أن فعالية الوخز بالإبر تظل غير مؤكدة، ربما لأن القاعدة العلمية لهذا الفن ما تزال جديدة للغاية.

لكن الآونة الأخيرة شهدت ظهور عدد من الدراسات العلمية المنظمة لتأثيرات الوخز بالإبر في مثل هذه العلاجات. وتقريباً كانت كل التجارب التي أجريت في الصين على الوخز بالإبر كعلاج للسكتة الدماغية إيجابية. إلا أن دراسة حديثة أخرى أجريت في المملكة المتحدة أظهرت أن الأبحاث التي أجريت في العديد من البلدان كانت جميعها في صالح الوخز بالإبر كعلاج للضرر الذي تحدثه السكتة الدماغية. والحقيقة أن كل التجارب التي أجريت قبل شهر يونيو/حزيران 1995 في الصين واليابان وهونج كونج وتايوان اعتبرت إيجابية من قِـبَل الباحثين البريطانيين.

وكانت مؤسسة Cochrane Collaboration ، وهي منظمة دولية غير ربحية تقدم المعلومات الخاصة بالرعاية الصحية، قد أجرت فحصاً منظماً لفوائد الوخز بالإبر. ولقد اشتمل الفحص على أربع عشرة تجربة، عشر منها أجريت في الصين على 1208 مريض. ولقد بدأ استخدام الوخز بالإبر مع المرضي خلال ثلاثين يوماً من الإصابة بالسكتة الدماغية، حيث خضع أفراد مجموعات الضبط لجلسات أوهموا فيها بأنهم يعالجون بالوخز بالإبر، أو لم يتلقوا أي علاج على الإطلاق. ولقد أثبتت نتائج التجارب أن أعداد من توفوا أو أصيبوا بالعجز بين أولئك الذين عولجوا بالوخز بالإبر بالفعل خلال ثلاثة أشهر كانت أقل كثيراً من أعداد من توفوا أو أصيبوا بالعجز بين المرضى الذين خضعوا لجلسات وهمية أو لم يتلقوا أي علاج. وبعد ثلاثة أشهر أو ما يزيد من العلاج، ارتفعت الأرقام بصورة أكثر وضوحاً لصالح الذين عولجوا بالوخز بالإبر.