الطريق إلى الكساد

بيركلي ـ طيلة خمسة عشر شهراً، ظل بنك الاحتياطي الفيدرالي، بمساعدة المسؤولين الماليين التنظيميين في خزانة الولايات المتحدة، يحاول قدر الإمكان الحد من حجم العواقب التي قد يتحملها الاقتصاد الكلي نتيجة للأزمة المالية التي ألَـمَّت بالأوراق المالية الأميركية المدعومة بالرهن العقاري ـ سعياً إلى تجنب الكساد العميق في المقام الأول.

واشتمل الأمر أيضاً على ثلاثة أهداف فرعية:

·   إبقاء أكبر قدر ممكن من النشاط الاقتصادي تحت سيطرة القطاع الخاص، من أجل ضمان أن ما يُـنتَح هو ما يحتاج إليه المستهلك بالفعل.

To continue reading, please log in or enter your email address.

To read this article from our archive, please log in or register now. After entering your email, you'll have access to two free articles every month. For unlimited access to Project Syndicate, subscribe now.

required

By proceeding, you agree to our Terms of Service and Privacy Policy, which describes the personal data we collect and how we use it.

Log in

http://prosyn.org/y0fTvxd/ar;

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.