3

الحل الهيدروجيني

راينكليف-نيويورك – ان هناك دعوات متكرره حول العالم للحكومات والشركات لعمل استثمارات كبيره في مجال الطاقة الشمية وطاقة الرياح والطاقة الحرارية الارضية والوقود الحيوي ولكن بخلاف اوروبا واسيا فإنه بشكل عام لا يوجد نقاش عام في الولايات المتحدة الامريكية يتعلق بالطاقة الهيدروجينية وخلايا الوقود كتقنيات ممنهجة يمكن ان تغير الامور بشكل كبير . ان هذا يحتاج لان يتغير فمصادر الطاقة النظيفة والمتجددة لا تعد بتوفير طاقة اساسية خالية من الانبعاثات فحسب بل وايضا وقود خالي من الانبعاثات للسيارات والشاحنات والتي تعتبر اكبر الملوثات على الاطلاق.

لكن العديد سمعوا بخطط لكبار مصنعي السيارات –بما في ذلك هوندا وتويوتا وهايونداي – من اجل اطلاق سيارات تعمل على خلايا وقود هيدروجينية بحلول سنة 2015. ان ديملير وفورد ونيسان تخطط لاطلاق مثل هذا النوع من السيارات بحلول سنة 2017. تخطط المانيا لبناء 50 محطة وقود هيدروجينية على اقل تقدير بحلول سنة 2015 وذلك كبداية لشبكة في طول البلاد وعرضها كما قامت اليابان وكوريا بالاعلان عن خطط مماثلة.

لكن هناك معلومة اكبر ما تزال مجهولة الى حد كبير وهي ان بعض الدول الاوروبية وخاصة المانيا قد قامت باطلاق مشاريع تجمع بين الطاقة المتجدة مثل الطاقة الشمسية وطاقة الرياح مع الهيدروجين وذلك من اجل تخزين الطاقة مما يعني شبكات طاقة مستقرة ونظيفة وبدون انبعاثات بحيث لا تحتاج الى الفحم او النفط او الطاقة النووية.

لقد توصل باحثان امريكيان هما والت كيمبتون وكوري بادشاك في دراسة جديدة الى نتيجة مفادها هو ان الجمع بين الطاقة المتجددة وتخزين الهيدروجين يمكن ان يشغل بشكل كامل شبكة كهرباء كبيرة بحلول سنة 2030 بتكلفة تشبه تكلفتها اليوم . لقد صمم كيمبتو وبودشاك نموذج حاسوبي للرياح والطاقة الشمسية والتخزين من اجل تلبية الطلب من ما نسبته خمس شبكة الولايات المتحدة الامريكية. يقول كيمبتون ان النتائج تتناقض مع " الحكمة التقليدية بان الطاقة المتجددة لا يمكن التعويل عليها بشكل كبير وبانها مكلفة " ويقول بودشاك " على سبيل المثال فان استخدام الهيدروجين للتخزين يعني ان بامكاننا عمل نظام كهربائي يمكن ان يلبي اليوم الطلب على 72 جيجاوات 99،9% من الوقت باستخدم 17 جيجاوات من الطاقة الشمسية و68 جيجاوات من الرياح البحرية و 115 جيجاوات من الرياح الارضية .