Barrie Maguire

قلب الانتخابات الأميركية

شيكاغو ــ تشهد الحملة الانتخابية الرئاسية في الولايات المتحدة الآن مناقشة حقيقية ناشئة. وهي في ظاهرها تدور حول الرعاية الصحية والضرائب، إلا أنها تحت السطح تتعلق بالديمقراطية وروح المبادرة التجارية الحرة.

يبدو أن الديمقراطية والمبادرة التجارية الحرة تعزز كل منهما الأخرى ــ فمن الصعب أن نفكر في أي دولة ديمقراطية مزدهرة لا تتبنى اقتصاد السوق. فضلاً عن ذلك، ورغم أن عدداً من الاقتصادات الاشتراكية اسماً تبنت المبادرة التجارية الحرة (أو "الاشتراكية على الطريقة الصينية"، كما قد يطلق عليها الحزب الشيوعي الصيني)، فيبدو أنها مسألة وقت فقط قبل أن تُرغَم هذه الاقتصادات على تبني المزيد من الديمقراطية.

ولكن ليس من الواضح بداهة رغم ذلك لماذا ينبغي للديمقراطية والمبادرة التجارية الحرة أن تدعم كل منهما الأخرى. فالديمقراطية تعني ضمناً النظر إلى الأفراد باعتبارهم متساويين والتعامل معهم من هذا المنطلق، حيث يحصل كل بالغ على حق متساو في التصويت، في حين تعمل المبادرة التجارية الحرة على تمكين الأفراد استناداً إلى مقدار القيمة الاقتصادية التي يخلقونها وحجم أملاكهم.

To continue reading, please log in or enter your email address.

To read this article from our archive, please log in or register now. After entering your email, you'll have access to two free articles from our archive every month. For unlimited access to Project Syndicate, subscribe now.

required

By proceeding, you agree to our Terms of Service and Privacy Policy, which describes the personal data we collect and how we use it.

Log in

http://prosyn.org/69KLSDC/ar;

Cookies and Privacy

We use cookies to improve your experience on our website. To find out more, read our updated cookie policy and privacy policy.